«التعاون الدولي» تعمل على دفع الشراكات بين مؤسسات التمويل الدولية والقطاع الخاص

جانب من المناقشات
جانب من المناقشات

Advertisement

أكدت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، على أهمية توسيع نطاق التعاون بين مؤسسة التمويل الدولية وشركات القطاع الخاص في مصر من خلال خطوط الائتمان للبنوك بما يعزز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، بالإضافة إلى إتاحة السندات الخضراء، وزيادة الاستثمارات في مختلف المجالات، موضحة أن وزارة التعاون الدولي تعمل على دفع الشراكات بين مؤسسات التمويل الدولية والقطاع الخاص تعزيزًا لرؤية الدولة الهادفة لزيادة استثمارات القطاع الخاص ودوره في التنمية.

جاء ذلك في إطار المناقشات مع شركاء التنمية متعددي الأطراف والثنائيين لتحفيز استثمارات القطاع الخاص وتعزيز دوره في تنفيذ خطط التنمية الوطنية، وتوفير المزيد من آليات وأدوات التمويل للقطاع الخاص والقطاع المالي في مصر من خلال الشراكات الدولية، حيث التقت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، وفد مؤسسة التمويل الدولية برئاسة شيخ عمر سيلا، كما كانت مؤسسة التمويل الدولية، قد مولت في 2021 أول سندات خضراء للقطاع الخاص بقيمة 100 مليون دولار استفاد منها البنك التجاري الدولي في مصر.

«المشاط» تناقش مع وفد مؤسسة التمويل الدولية التوسع في أدوات التمويل التنموي


كما ناقشت وزيرة التعاون الدولى مع مسئولي مؤسسة التمويل الدولية، على التوسع في جهود الدعم الفني والاستشارات للقطاع الخاص، دعمًا للمحفظة الجارية للاستشارات والدعم الفني التي تبلغ قيمتها 32.4 مليون دولار، في مجالات الطاقة الكهربائية، وتنمية القطاع الخاص، والبيئة، والحوكمة والنوع الاجتماعي، والقطاع المالي والتأمين، والنقل والتخزين، وتجارة الجملة والتجزئة، والمنسوجات والملابس وغيرها.

Advertisement


 

 

احمد جلال

محمد البهنساوي