كوريا الشمالية تنفي إمداد روسيا بالأسلحة.. وتوجه تحذيرًا لأمريكا

علم كوريا الشمالية
علم كوريا الشمالية

Advertisement

رفضت كوريا الشمالية، اليوم الأحد 29 يناير، مزاعم بشأن إجرائها صفقات بيع أسلحة لروسيا، محذرة أمريكا من ‏‏"نتيجة غير مرغوب فيها"، إذا استمرت في نشر مثل هذه الشائعات.‏

وقال المدير العام المسؤول عن الشؤون الأمريكية في وزارة خارجية كوريا الشمالية كوون جونج كون، إن الولايات المتحدة تحدثت مرة أخرى عن "شائعة لا أساس لها من الصحة" بشأن تداول أسلحة بين كوريا الشمالية وروسيا، في محاولة لتبرير عرضها أسلحة لأوكرانيا، وفقا لوكالة "يونهاب" الكورية.

وأكد كوون في بيان نقلته وكالة الأنباء الكورية المركزية الرسمية لكوريا الشمالية، أن "محاولة تشويه صورة كوريا الشمالية، من خلال اختلاق شيء غير موجود، هو استفزاز خطير لا يمكن السماح به على الإطلاق، ولا يمكن إلا أن يثير رد فعلها".

وأضاف: "يجب على أمريكا أن تدرك أنها ستواجه نتيجة غير مرغوب فيها حقا، إذا استمرت في نشر شائعة ضد كوريا الشمالية"، دون أو يوضح قصده بـ"نتيجة غير مرغوب فيها".

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، قالت أمريكا إن كوريا الشمالية تواصل تقديم الذخيرة لروسيا، إذ طرحت صور الأقمار الصناعية لقطارات السكك الحديدية الروسية، التي تسافر بين روسيا وكوريا الشمالية في 18 و19 نوفمبرالماضي، لتشير أمريكا إلى الصور بأنه التسليم الأولي لأسلحة كوريا الشمالية إلى شركة عسكرية روسية خاصة، وهي "مجموعة فاغنر"، لاستخدامها ضد أوكرانيا.

وأعلنت أمريكا مؤخرا قرارها بإرسال 31 دبابة "إم 1 أبرامز" إلى أوكرانيا، لمساعدتها في محاربة روسيا، وردا على هذا قالت كيم يو جونغ، شقيقة زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، إن واشنطن تتجاوز "الخط الأحمر".

Advertisement


 

 

احمد جلال

محمد البهنساوي