Advertisements

خبير أمنى: إصدار نسخة مطورة بـ ١٠٠ تريليون معلومة

«تشات جي بي تي» وحش الذكاء الاصطناعي.. وضع محركات البحث على حافة الهاوية ..و75 مليون وظيفة مُهدّدة

تشات جي بي تي مستقبل الذكاء الاصطناعىي
تشات جي بي تي مستقبل الذكاء الاصطناعىي
Advertisements

قريباً لن نسمع جملة «اسأل جوجل» فقد أصبحت محركات البحث وأشهرها «جوجل» على حافة الهاوية، وستختفى قريباً مع انتشار «وحش الذكاء الاصطناعي تطبيق « chat gpt»، والذى يمتلك ما يقرب من ١٧٥ مليار معلومة، مما يسهل الحصول على ما تريده فى غضون ٥ ثوان فقط، مما يجعله نعمة ونقمة فى نفس الوقت.. فرصة لإنجاز الأعمال بوقت قياسي، وكابوس منتظر عن اختفاء الكثير من المهن والوظائف فى المستقبل.. هو ببساطة برنامج مصمم لمحاكاة المحادثات البشرية مع المستخدمين، وهو قادر على التفاعل وتقديم ردود قريبة بشكل مدهش إلى الردود البشرية.

فمن شبح يطارد الطلاب والموظفين فى كافة المجالات.. إلى أداة حلالة للعقد تساعدهم فى شتى مجالات الحياة، ولأنه مدعوم بالذكاء الاصطناعى فمنذ إطلاقه فى نوفمبر 2022 وهو يتصدر قوائم التريند وعناوين الصحافة العالمية.. الجميع يتحدث عن إمكانياته المتطورة واستخداماته المتنوعة، من إجابة الأسئلة البسيطة إلى حل المعادلات الفيزيائية وتأليف المقالات الصحفية وغيرها من الاستخدامات التى أدهشت ملايين المستخدمين وأثارت قلقهم فى آن واحد.

المهندس أحمد طارق خبير أمن المعلومات والتكنولوجيا، بينَ تعريفاً مبسطاً عن تطبيق chat gpt، قائلاً: إن «إيلون ماسك» هو صاحب شركة open AI، وهى شركة مقامة على الذكاء الاصطناعي وهى من أطلقت تطبيق chat gpt، وهو برنامج متغذٍ بأكثر من ١٧٥ ملياراً من المعلومات، ونظام gpt 3، يسمح للمستخدم أن يسأل عن أى معلومة فى أى وقت خلال ٢٤ ساعة، وممكن أنه يتم تحميله مثل أى تطبيق أو يستخدم مثل ويب سايت، وكانت الفكرة من طرحه أنه يحتل العالم من تجاه قوة معلوماته والدقة فى الجواب وسرعة التفاصيل، وأن هذا التطبيق يستطيع أن يكون خبيراً أمنياً للأشخاص أو الشركات، ويمكن توظيفه فى دعم العملاء فى الشركات. 

اقرأ أيضًا | «الذكاء الاصطناعي» يستحوذ على 20٪ من الوظائف في العالم

حلال العقد chat gpt 
وأضاف «طارق» أن شات gpt يسمح بتغلب الآلة على الإنسان فهناك بعض الأشخاص يستخدمونه استخداماً خاطئاً للاتكال عليه فى أبسط الأشياء معتقدين أنه هو المنقذ و»حلال العقد» ولكن من يريد الاستفادة بشكل فعلى من chat gpt، يضعه فى مكانه المناسب مثل أصحاب الشركات الكبرى فيمكن أن يستعين به لعمل نظام أمنى كامل لإدارة الشركة، وبهذا يتم توفير عمالة فريق كامل وتم استبداله بموظفين يديرون chat gpt فقط وبهذا تكون الاستفادة أكبر وتم خلق وظيفة جديدة. 

كما أنه سيتم إصدار chat gpt 4 بعد شهرين متغذ بما يقرب من ١٠٠ تريليون معلومة، بمعنى أنه يمتلك أضعافاً مضاعفة من chat gpt 3، وهذا يعنى أن ما يقرب من ٧٥ مليون وظيفة ستنتهى من العالم فى المستقبل البعيد على المدى التدريجي، ولكن فى المقابل الذكاء الاصطناعى سيخلق ١٣٠ مليون وظيفة أخرى بديلة لهم لأنه مهما وصلت التكنولوجيا لمرحلة كبيرة ولكنها لم تتفوق على صانعها ودائما ستكون هناك حاجة للإنسان لبرمجة التطبيقات والبرامج الجديدة وتشغيلها، وبذلك فالوظائف ستتضاعف ولن تندثر.

وأكد الخبير الأمنى أن chat gpt لم يستطع الرد على أى أسئلة خارجة أو يرد على شخص يستخف به أو يستهزئ به، فهو يسير على مسار خاص به لم يرد على مثل هذه الأسئلة فهو يقدم المعلومات البحثية فقط، مما يجعل حياة محرك البحث جوجل قصيرة فهو سينتهى قريباً. 

وأوضح أحمد طارق أن chat gpt 3 ليس جديداً، فهو تطبيق يتيح الشات الكتابى فقط للرد على أسئلة، ولكن على الجانب الآخر هناك del E عبارة عن ذكاء اصطناعى صوتى وايموشن وجرافيك ويمكنه صناعة محتوى فيديوهات، وبهذا نتوقع انتهاء وظائف الموشن جرافيك فى المستقبل لأنها مرهقة بالنسبة للعقل البشرى ولكن التطبيقات الحديثة يمكنها صنع هذا المحتوى فى أقل من ٥ دقائق. 

خطورة chat gpt تحذيرات من النصب 
تنحصر خطورة تطبيقات الذكاء الاصطناعى الجديدة فى الاستخدام الخاطئ لها، فهناك بعض الدول التى تم حظر chat gpt 3، بها لأنه تم استخدامه فى الغش بين طلاب المدارس، واستغلال التكنولوجيا فى النصب على الآخرين، ومن المتوقع أن يتم استخدامه بشكل خاطئ بعد فتحه فى مصر بنسبة ٣٠٪ نتيجة الاستخدام الخاطئ لبعض الشباب للذكاء الاصطناعى وعدم الاستفادة منه بطريقة صحيحة، ويتم استخدامه بنسبة ٧٠٪ بشكل ناجح من قبل أصحاب الشركات لتوظيف الذكاء الاصطناعى فى تأمين الشركة وبياناتها بشكل قوى وناجح ، مؤكداً على أن الذكاء الاصطناعى هو «نار وذهب المستقبل»  ويناشد المسئولين بطرح فكرة إنشاء هيئة للذكاء الاصطناعى لتنظيمه فى مصر بشكل جيد و للاستفادة من أهميته فى كافة المجالات.

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements