Advertisements

وليد عبدالعزيز يكتب: الشرطة والشعب فى خدمة الوطن

وليد عبدالعزيز
وليد عبدالعزيز
Advertisements

تغير شعار الشرطة المصرية بعد مؤامرة ٢٥ يناير٢٠١١ من الشرطة فى خدمة الشعب الى الشرطة والشعب فى خدمة الوطن.. عندما انهارت الشرطة المصرية انهارت مصر واصبحنا بلا أمن ولا أمان.. رجال الشرطة خرجوا من كل بيت فى مصر ويحملون أمانة الدفاع عن أمن الوطن فى الداخل.. مصر دولة كبيرة ومستهدفة.. ولذلك تحتاج الى شرطة وطنية قوية تدافع عن الشعب ضد المجرمين والبلطجية وتجار المخدرات واللصوص وتجار العملة.. من يعرف أبطال الشرطة جيدا يكتشف أنهم تقريبا يذهبون الى بيوتهم كزوار.. ودائما تجدهم متواجدين فى الشوارع لتأمين الشعب والدولة من الخارجين عن القانون.. المؤامرة التى شهدتها مصر كانت مدروسة وكان الهجوم على الاقسام والسجون إجراما مخططا.. وبفضل الله وبرؤية وفكر وإرادة الرئيس عبد الفتاح السيسى عادت الشرطة سريعا أكثر قوة وتعلمت من الاخطاء وأصبحت مصدر الأمن والامان للشعب.. أعتقد أن إدخال التكنولوجيا المتطورة مع تأهيل الافراد وتحسين مستوى المعدات التى تحارب الجريمة ساهم فى تطوير أداء الشرطة.. مؤخرا ذهبت الى قسم أول القاهرة الجديدة.. وشاهدت قسم شرطة حضارياً يليق بمصر الجديدة.. هناك قاعات استقبال آدمية للمواطنين.. وهناك سرعة فى إنهاء الاجراءات الخدمية للمواطنين.. أسلوب استقبال المواطن تغير بصورة كبيرة.. ولغة التعالى التى كان يتعامل بها البعض اختفت تقريبا.. حسن التعامل مع المواطنين يعكس الصورة الحقيقية لجهاز أمن وطنى يعمل لصالح الشعب العظيم..

قد تكون هناك بعض التجاوزات الفردية ولكن فلسفة الجهاز الوطنى أصبحت التطهير ليظهر جهاز الشرطة بصورته الحقيقية.. سقط من الشرطة مئات الشهداء الابطال وهم يحاربون الارهاب لنعيش جميعا فى سلام وننعم بالأمن والأمان.. أعتقد أن الشعب المصري العظيم مطالب بالمشاركة فى احتفالات عيد الشرطة لأنه يوم مشهود لابطال مصر الذين تصدوا للاحتلال فى معركة الاسماعيلية الشهيرة وضحوا بأرواحهم لحفظ الكرامة والكبرياء للجهاز الوطني الذى أثبتت الايام على مر التاريخ أن الدول القوية يجب أن تكون لديها شرطة قوية مؤهلة للتعامل مع كافة أنواع الجرائم.. كل عام وشرطة مصر بخير ودائما تنفذ القانون بكل عدل وتحمى مقدرات الدولة داخليا.. وتواصل العمل لتطهير الدولة من تجار السموم واللصوص.. كل عام والشرطة المصرية فى تقدم.. وتواصل تطوير الخدمات التى يحتاجها المواطن بداية من تراخيص السيارات مرورا بالمستخرجات الرسمية وجميع الخدمات الاخرى التى تقدم لتخفيف المعاناة عن الشعب العظيم.. دعونا نساند الشرطة فى عيدها لأنها مصدر الأمن والأمان للشعب العظيم.. وتحيا مصر..

 

Advertisements

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

Advertisements

 

 

 

 

 

 

 

 

 


Advertisements