Advertisements

باعها نابليون للولايات المتحدة.. ماكرون يطلق مبادرة لتعلم اللغة الفرنسية في مدينة أمريكية

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
Advertisements

قال ياسر نور الدين، مراسل «القاهرة الإخبارية» من نيويورك، إن الصحف الأمريكية أبرزت حفل العشاء الذي جمع الرئيس الأمريكي جو بايدن، ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال زيارته لأمريكا.

وأضاف «نور الدين»، خلال رسالة على الهواء من «نيويورك»، ببرنامج «صباح حديد» على شاشة قناة «القاهرة الإخبارية»، اليوم السبت، أن حفل العشاء دليل على العلاقات الدبلوماسية الوثيقة بين الدولتين، وضم الحفل أكثر من 300 مدعو، منهم رجال الفن والسياسة والغناء والإعلام.

وأشار إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون زار مدينة نيو أورلينز، وهي في الأصل كانت مدينة فرنسية، ثم انتقلت للحُكم الإسباني، ثم عادت لفرنسا، ثم باعها نابليون إلى أمريكا، ويتحدث معظم المقيمين فيها باللغة الفرنسية.

وأكد ياسر نور الدين، أن ماكرون أطلق مبادرة بالمدينة لتعلم اللغة الفرنسية للدلالة على قوة العلاقات الأمريكية الفرنسية، وتعلم الأمريكيون اللغة الفرنسية للتقارب بين الشعبين.

اقرأ أيضا| محلل سياسي: زيارة ماكرون لأمريكا تضمد العلاقات بين البلدين

 

Advertisements


Advertisements