Advertisements

فرنسا تطبق إجراءات جديدة مطلع 2023 لاحتواء أزمة الطاقة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

تستعد أوروبا عمومًا وفرنسا خصوصًا، إلى شتاء عصيب وبرد قارس، على خلفية أزمة الطاقة التي ضربت العالم الغربي على خلفية قلة مصادر الطاقة والحرب الروسية الأوكرانية والعقوبات المفروضة على النفط والغاز الروسي وغيرها من النتائج المترتبة على الحرب.

اقرأ ايضا:منظمة الأمن والتعاون في أوروبا تفشل في الاتفاق على بيان مشترك بشأن روسيا

وباتت كل دولة تتكيف بشكل أو بآخر على الأوضاع الجديدة، حيث وضعت فرنسا مجموعة من القواعد التي سيتم تطبيقها خلال فترة الشتاء لاحتواء أزمة الطاقة ومواجهة الشتاء في نفس الوقت. 

ونشرت صحيفة لو باريزيان الفرنسية، مجموعة من القواعد الجديدة التي سيتم تطبيقها بداية من شهر يناير المقبل، والتي ستنطوي على قطع التيار الكهربائي لمدة لا تزيد عن ساعتين في اليوم على أن تكون الساعتين بين الثامنة صباحًا والواحدة ظهرًا أو من السادسة مساءً إلى الثامنة مساءً، على أن يتم إخطار الجميع بذلك قبل قطعها بالفعل، من خلال وسائل الإعلام أو من خلال تطبيقات الحكومة الخاصة بذلك.

كما أشارت الصحيفة إلى أن خدمات الهاتف أيضًا ستنقطع، وعليه يمكن للمواطنين استخدام رقم 112 للإبلاغ عن حالات الطوارئ، أما فيما يخص المدارس، فأفادت الصحيفة بأنه إذا تم قطع التيار الكهربائي على مدرسة فسيتم إغلاقها تمامًا في الصباح، على أن يتم إعادة فتحها مرة أخرى بعد الظهيرة.

وطمأنت وسائل الإعلام الفرنسية الشعب، بأنه لن يتم قطع التيار الكهربائي في المناطق التي يوجد بها مستشفيات أو محطات المطافئ أو أقسام الشرطة، كونها مناطق حيوية معززة بخدمات إضافية تمنعها من أي انقطاع للتيار الكهربائي.

 

Advertisements
Advertisements

 

 

احمد جلال

محمد البهنساوي

 

 

 

 

 


Advertisements