Advertisements

السعودية تستضيف مؤتمر البترول العالمي الـ25 في عام 2026 

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

أعلنت اللجنة التنظيمية لمؤتمر البترول العالمي، قبول ترشُّح المملكة العربية السعودية لاستضافة وتنظيم المؤتمر والمعرض المصاحب له بنسختهالـ25 في مدينة الرياض لعام 2026م، وذلك على هامش مؤتمر الشباب، الذي ينظمه مجلس البترول العالمي، في مدينة ألماتى في جمهورية كازاخستان.

وحظيت المملكة بدعم دولي كبير إثر تقديم وزارة الطاقة، مؤخّراً، ملف ترشيح المملكة لاستضافة المؤتمر والمعرض.

وهنأ المدير العام لمجلس البترول العالمي الدكتور بيرس ريمر، المملكة باختيارها لاستضافة النسخة الـ25 من مؤتمر البترول العالمي فيالرياض، بوصفها أكبر بلد مصدر للبترول في العالم، وامتلاكها أحد أكبر احتياطيات البترول في العالم، الأمر الذي يؤكّد أهمية المملكةعالمياً وجدارتها بأن تستضيف أحد أهم تجمع للطاقة بالعالم.

وتطلع الدكتور ريمر إلى العمل مع المملكة لتنظيم مؤتمرٍ فائق النجاح، في عام 2026م، يرتقي إلى مكانة المملكة بوصفها رائدًا عالميًا فيمجال الطاقة، فضلاً عن كونها من أكثر الاقتصادات نشاطًا في العالم.

يذكر أن مؤتمر البترول العالمي، والمعرض المصاحب له، يُعد حدثًا عالميًّا بارزًا، يجمع بين الدول والمنظمات الدولية، كل ثلاث سنوات، لتعزيزالتعاون بينها في مجالات الطاقة، وإيجاد حلول للتحديات الأساسية التي تواجه تطور هذا القطاع الحيوي، كما يحظى المؤتمر والمعرضباهتمام كبير من المختصين والزوار، علماً بأن النسخة الـ24 من مؤتمر البترول العالمي ستُعقد في الفترة من 17 إلى 21 سبتمبر من عام2023م، في مدينة كالجاري، في كندا.

يُشار إلى أن مجلس البترول العالمي، وهو الجهة المنظمة للمؤتمر، كان قد تأسس في عام 1933م، وهو منصة محايدة لمناقشة القضايا التيتواجه قطاع البترول والغاز بين جميع ذوي العلاقة من أنحاء العالم، ويعمل المجلس على توظيف التطورات العلمية في قطاعات البترولوالغاز، ونقل التقنية، والاستخدام المستدام للموارد البترولية في العالم فيما يعود بالنفع على الجميع.

Advertisements

 

 

 


Advertisements