Advertisements

ألقى كلمة عن النبي.. وفاة معلم في طابور الصباح

المدرس قبل وفاته
المدرس قبل وفاته
Advertisements

لفظ إبراهيم محمد عبدالوهاب القحافي معلم الرياضيات  بمدرسة بيلا الثانوية بنات أنفاسه الأخيرة أثناء القائه كلمة في طابور الصباح عن الرسول صلى الله عليه وسلم في ذكرى المولد النبوي الشريف، حيث سقط على الأرض ..وجرى نقله لمستشفى بيلا المركزي ..لمحاولة إسعافه ولكنه فارق الحياة.


وتلقت غرفة العمليات بمديرية التربية والتعليم بكفر الشيخ، إشارة بوفاة معلم  أثناء القاءه كلمة في طابور الصباح، وجرى نقله عقب نقله لمستشفى بيلا المركزي، وتوجه وفد من إدارة بيلا التعليمية، لمستشفى بيلا المركزي، لإنهاء إجراء الدفن الخاص بالمعلم.

اقرأ أيضا|  إصابة 4 أشخاص بإصابات متفرقة في مشاجرة بقرية بكفر الشيخ

ونعى محمد عبدالله، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، المعلم الذي انتقل للرفيق الأعلى أثناء عمله، داعيا الله أن يتغمده بواسع مغفرته، ويلهم ذويه الصبر والسلوان، مقدما العزاء لأسرته ولكل المعلمين، مؤكداً أن الله اختار له حسن الخاتمة أثناء تأدية عمله وأثناء إلقاء كلمة عن رسول الله صل الله عليه وسلم بماسبة ميلاد البشير.

Advertisements

 

 

 


Advertisements