Advertisements

روسيا: إصلاح أضرار نورد ستريم ممكن ولكنه يتطلب وقتاً وأموالاً كثيرة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

أكد نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك أنه يمكن إصلاح الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية في خط "نورد ستريم" الذي ينقل الغاز الروسي إلى أوروبا، مشيرا إلى أن الأمر سيستغرق وقتا وأموالا كثيرة.

وصرح نوفاك في تصريحات لقناة روسيا 1 التلفزيونية، اليوم الأحد 2 أكتوبر، "بالتأكيد، هناك إمكانيات تقنية لإصلاح البنية التحتية في "نورد ستريم"، لكن الأمر سيستغرق وقتا وأموالا كثيرة".

وأضاف: "الولايات المتحدة وأوكرانيا وبولندا أعلنت في العام الماضي أن خط أنابيب "نورد ستريم" لن يعمل وستبذل كل ما في وسعها لضمان ذلك"، مشددا على ضرورة النظر بجدية في هذا الأمر.

يُذكر أن الشركة المشغلة لخط أنابيب الغاز "نورد ستريم 2" كانت قد أعلنت يوم الاثنين الماضي عن وقوع حادث تسرب في خط الأنابيب بمياه الدانمارك بالقرب من جزيرة "بورنهولم".. كما أعلن مشغل خط أنابيب الغاز الروسي المتجه إلى ألمانيا شركة "نورد ستريم إيه جي" أن الأعطال التي حدثت في ثلاثة خطوط لأنابيب الغاز البحرية لنظام "التيار الشمالي" في آن واحد غير مسبوقة ومن المستحيل تقدير مدة تنفيذ الإصلاحات.

Advertisements

 

 

 


Advertisements