نجل هشام سليم بعد وفاة والده: شكر الله سعيكم.. العزاء يقتصر على الجنازة

هشام سليم
هشام سليم
Advertisements

نشر نور سليم نجل الفنان هشام سليم عبر حسابه الرسمي بموقع تبادل الصور والفيديوهات الشهير إنستجرام، عن اقتصار العزاء، على تشييع الجنازة فقط.

وكتب نور هشام سليم عبر خاصية ستوري بحسابه الرسمي بموقع انستجرام: "شكر الله سعيكم جميعًا والعزاء يقتصر على الجنازة".

الفنان الراحل هشام سليم من مواليد 27 يناير عام 1958، وهو من النجوم الذين لهم أداء مميز في التمثيل، بدأ العمل في مجال الفن حينما كان صغيرًا، حيث شارك في فيلم "امبراطورية ميم" أمام النجمة فاتن حمامة، وبعدها استمرت مسيرته وشارك في الكثير من الأعمال، ودخل عالم المخرج يوسف شاهين من خلال فيلم "عودة الأبن الضال".

الفنان هشام سليم له مئات الأعمال المهمة ما بين السينما والدراما التليفزيونية والمسرح أيضا، ومن أعماله المميزة في السينما من المؤكد ستكون ظهوره الأول في فيلم "امبراطورية ميم " عام 1972 والذى أثبت من خلاله موهبته.

قدم أيضا النجم هشام سليم تجربة مهمة جدًا مع المخرج يوسف شاهين وهي فيلمه " عودة الأبن الضال " فأي ممثل كان يتمنى دخول مدرسة يوسف شاهين، وقدم سليم أيضا مع شاهين فيلم " إسكندرية كمان وكمان " عام 1990.

أدوار تركت علامة لدى محبيه

أدوار كثيرة قام بها تركت علامة  لدى المشاهد كدوره في مسلسل " ليالي الحلمية " بأجزائه المختلفة، وهو دور عادل سليم البدري بن الباشا والهانم، والذي يشترك في حرب أكتوبر 1973، ويعمل فى مصنع البدري ثم يديره ويتزوج من قمر السماحي وسهيلة الفلسطينية، وكذلك دوره في مسلسل "حرب الجواسيس" وتقديمه لدور ضابط المخابرات بطريقة مختلفة، عما قدمه من قبل ممثلين آخرين وحقق من خلال دور " الضابط عادل " إشادات وردود أفعال إيجابية.

النجم هشام سليم أدواره كثيرة ومتنوعة ولكن دوره أيضًا في مسرحية " شارع محمد علي " مع النجوم الكبار فريد شوقي ووحيد سيف والمنتصر بالله وشريهان كان من الأدوار المميزة والتى لا ينساها المشاهد العربي خاصة الدويتو الغنائي الاستعراضي الذى حققه مع النجمة شريهان في ذلك العمل.

ورحل منذ قليل الفنان هشام سليم، بعد معاناة كبيرة مع مرض السرطان، ليرحل تاركًا خلفه حزنًا كبيرًا في قلوب جمهوره وكل محبيه.

وكشف الفنان أشرف زكي أن الفنان رحل نتيجة تعرضه لمضاعفات خطيرة في الفترة الأخيرة.

اقرأ أيضا | عمرو عرفة ناعيا هشام سليم: تربية ولاد الناس.. كان صابر ومستحمل

Advertisements