وضع جنزير على رقبته.. مضطرب نفسيًا يتخلص من حياته أمام قطار بالإسكندرية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

تخلص مضطرب نفسيًا من حياته، بعد ما استلقى على القضبان، ودهسه القطار القادم وحول جثته لأشلاء، وانتقلت الأجهزة الأمنية، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

تلقت الأجهزة الأمنية، بلاغًا بتاريخ 18 أغسطس الجاري، من ناظر محطة سكك حديد سيدى جابر بالإسكندرية باصطدام قطار «سيدي جابر / أبو قير»، بأحد الأشخاص أثناء سيره بدائرة قسم شرطة أول المنتزه.

من خلال استخدام التقنيات الحديثة، وفحص كاميرات المراقبة بمحيط مكان الحادث، تبين قيام الشخص المشار إليه بالدخول بمفرده من إحدى الممرات المؤدية لشريط السكة الحديد، حاملاً بيده كيس بلاستيكي وقيامه بوضع جنزير حديدى حول رقبته «متواجد به 3 أقفال ومفاتيحها الخاصة»، واستلقائه على قضيب السكة الحديد، مما أدى إلى إصطدام القطار به، حال مروره ووفاته إثر ذلك.

وباستكمال الفحص، تم تحديد هوية الشخص المشار إليه «مقيم بمدينة المحلة بمحافظة الغربية»، وتبين أنه يعانى من اضطرابات نفسية، وسبق حجزه بعدة مستشفيات للعلاج النفسى. 
 

Advertisements