مُستوطنين يقتحمون الأقصى وسط دعوات لشد الرحال إليه قبل عيد الأضحى

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
Advertisements

اقتحم عشرات المُستوطنين الإسرائيليين، اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية من شرطة الاحتلال

وقال شهود عيان إن عشرات المُستوطنين اقتحموا المسجد من جهة باب المغاربة ونفذوا جولات استفزازية في باحاته.

اقرأ أيضًا: استقالة وزيرة البيئة البريطانية

ويأتي الاقتحام وسط دعوات لشد الرحال إلى المسجد الأقصى غدًا الجمعة قبل عيد الأضحى المبارك

ويتعرض الأقصى بشكل شبه يومي لاقتحامات من قبل المستوطنين، في محاولة لتغيير الأمر الواقع بالأقصى ومحاولة تقسيمه زمانيًّا ومكانيًا، كما هو الحال في المسجد الإبراهيمي بالخليل، منذ المذبحة التي ارتكبها المتطرف اليهودي باروخ جولدشتاين عام 1994.

وتشهد القدس القديمة وبواباتها إجراءات عسكرية مشددة تتمثل بالتفتيش الدقيق للمواطنين والمصلين في الأقصى والاعتداء عليهم.

وفي وقت سابق، نفذت قوات الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة، حملة مداهمات واسعة اعتقلت خلالها 32 فلسطينيا من محافظة رام الله والبيرة الواقعة في وسط الضفة، والتي بها مقرات الوزارات الحكومية والهيئات الرسمية الفلسطينية وكذلك مكاتب محلية للمنظمات الدولية بالأراضي الفلسطينية. 

وقالت مصادر أمنية فلسطينية "إن غالبية المُعتقلين من بلدة (سلواد) الواقعة شرق رام الله، والتي شهدت اقتحامات واشتباكات مُتكررة مع الاحتلال في الأسابيع الأخيرة. 

كما تم اعتقال أربعة فلسطينيين من محافظة طولكرم الواقعة شمال غرب الضفة، فيما تم اعتقال أربعة آخرين في الخليل الواقعة جنوب الضفة، واعتقل الاحتلال شابا وأسيرا محررا من محافظة جنين في شمال الضفة، فيما تم اعتقال شابين من محافظة قلقيلية الواقعة شمال غرب الضفة.

Advertisements