تجارب ناجحة للمتدربين في تكنولوجيا المعلومات| فيديو

صورة من البرنامج
صورة من البرنامج
Advertisements

قال أبانوب فوزي مبرمج حر على منصات الإنترنت، إنه حصل على 93.6% في المرحلة الإعدادية ورغم ذلك، فلم يفضل أن يلتحق بالثانوية العامة، مفضلا المدرسة التكنولوجية عليها، موضحًا: «أهلي كانوا يفضلون أن ألتحق بالثانوية العامة، ولم يستوعبوا أن طالبا في مقتبل عمره سيحدد مستقبله بعد الشهادة الإعدادية، لكنني أصريت على المدرسة التكنولوجية».

وأضاف، خلال لقاء ببرنامج "صباح الخير يا مصر"، على القناة الأولى والفضائية المصرية، من تقديم أحمد عبدالصمد وبسنت الحسيني، أنه واجه تحديات، حتى أنه قُبل في الثانوية العامة، لكنه نجح في امتحان المقابلة بالمدرسة التكنولوجية، وأقنع أهله بتفيضله إياها على الثانوية العامة.

من ناحيتها، قالت سلمى ياسر طالبة بجامعة مصر المعلوماتية، إنها حصلت على مجموع 74.4% في شعبة الأدبي بالثانوية العامة وتدرس فن ولكن بلغة رقمية، ثم درست مجال تصميم الألعاب، حيث شعرت بأنه سيكون مجالا مختلفا عن غيره.

وقالت ميار عطاوية إحدى المستفيدات من مبادرة بناة مصر الرقمية، إنها تخرجت في جامعة عين شمس بتقدير عام ممتاز مع مرتبة الشرف، ولم تكن تذاكر فقط، لكنها كانت حريصة على أنشطة أخرى، مثل المشاركة في مسابقات عالمية في السيارات، وبعد التخرج لم تحصل على عمل مناسب وهو ما أصابها بالإحباط.

وأشارت، إلى أنها استجابت للمبادرة حتى تحصل على الماجستير المهني، وقدمت في المبادرة وقبلت، حيث تتضمن شهادات من شركات عالمية، واللغة الإنجليزية، وشهادات من شركات عالمية في المهارات القيادية، وهو ما جعلها تعمل في هندسة السوفت وير بإحدى الشركات الكبرى.

Advertisements