الحالة الصحية للفنان حمدي الوزير صعبة .. في مرحلة الخطر

حمدي الوزير
حمدي الوزير
Advertisements

مازالت الحالة الصحية للفنان القدير حمدي الوزير صعبة اذ تؤكد كل التصريحات المتواترة عن اسرته وعن الاطباء المعالجين ان حالته صعبة ومازالت في مرحلة الخطر، حيث أن الفنان ينتظر إجراء عملية قلب مفتوح طبقا لتشخيص الاطباء إلا أن حالته لا تسمح باجرائها، وانه ينتظر تحسن الحالة حتي يتمكن الفريق المعالج من التدخل العلاجي .

هذا واكدت نجلته مي حمي الوزير في تصريحات اعلامية تناقلتها اعديد من وكالات الانباء ان حالة والدها صعبة نتيجة تعرضة لازمة قلبية طارئة وتم نقله علي اثرها الي احدي المستشفيات لتلقي العلاج الا ان الاطباء قرروزا انه بحاجة ماسة لاجراء عملية جراحية في القلب ولكن حتي الان لم يتم تحديد موعدها نظرا لسوء حالته مطالبة من الجمهور وكل محبيه ان يدعو له بالشفاء العاجل . 

وتابعت مي خلال تصريحاتها قائلة : " بابا حاليا يرقد في المستشفي و حالته الصحية حتى الآن غير مستقرة وننتظر موعد إجرائه العملية الجراحية بسبب تدهور في صحته والأطباء بلغونا بضرورة إجرائه العملية , لكن ننتظر قرار الأطباء بموعد العملية والاستقرار على إجرائها بعد الانتهاء من التجهيزات النهائية لها، وأن شاء الله يعملها على خير حالته تستقر مرة أخرى لأنه حقيقي تعبان بسبب قلبة جدا، ويارب تستقر حالته مرة أخرى، وندعي له لعودته بحالة صحية جيدة " .

Advertisements