أمريكا تطالب إثيوبيا بالإفراج الفوري عن معتقلي تيجراي

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

طالبت أمريكا إثيوبيا بالإفراج الفوري عن الأشخاص الذين اعتقلوا خلال الصراع الأخير مع جبهة تحرير تيجراي.

اقرأ أيضًا: جبهة تحرير تيجراي تتهم إريتريا بمهاجمة قواتها

وأُعلنت حالة الطوارئ في 2 نوفمبر بعد أن استولى مقاتلو الجبهة الشعبية لتحرير تيجراي على بلدتين مهمتين على بعد 400 كيلومتر من أديس أبابا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس إن رفع حالة الطوارئ خطوة مهمة أخرى من جانب حكومة إثيوبيا لتمهيد الطريق لحل سلمي للصراع الجاري.

وأضاف برايس: "نحث على أن يتبع هذه الخطوة على الفور إطلاق سراح جميع الأفراد المقبوض عليهم أو المحتجزين دون توجيه اتهامات إليهم في ظل حالة الطوارئ. إنهاء هذه الاعتقالات سيسهل حوارا وطنيا شاملا ومثمرا".

وفي ديسمبر، قالت منظمة العفو الدولية إن المدنيين من عرقية تيجراي تعرضوا للهجوم والقتل في النزاع، وأنهم اعتُقل وواجهوا "ظروفا تهدد حياتهم، بما في ذلك التعذيب والتجويع والحرمان من الرعاية الطبية".

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي