أديب ناعيا «الإبراشي»: كان عظيما ولن يتكرر.. وأرجوكم لا تتركوني للشامتين

الاعلامي عمرو اديب
الاعلامي عمرو اديب

نعى الإعلامي عمرو أديب الراحل وائل الإبراشي قائلا: "وائل مش هيتعوض.. كان مذيع عظيم وعمره ما يتكرر".

اقرأ أيضا | عقوبة رادعة في انتظار طبيب الإعلامي وائل الإبراشي حال ثبوت تهمة القتل

وأضاف عمرو أديب خلال تقديم برنامج "الحكاية" من الرياض بالسعودية، المذاع على قناة "MBC" اليوم الجمعة، أن من يتميز في مهنة الإعلامي هم الصحفيين وليس المذيعين.

وأعرب الإعلامي عمرو أديب عن حزنه الشديد من الشماتة التى كانت ليلة وفاة الإبراشي عن طريق هاشتاج يشمت فى موته والدعاء عليه، ووصفهم بـ"حيوانات" متسائلا: "لماذا يتم الشماتة فى وفاة وائل الابراشي؟ ايه القذارة دى الراجل مات.. ليه لم تواجهوه وهو عايش .. وأطالب المشاهدين بأنهم يقفوا بجانبي عندما يموت ولا يتركوه لهؤلاء الحيوانات كى تشمت فيه".

وتابع: "هولاء الشامتين ليسوا إخوان فقط ولكن هناك طرفين يقفوا بجانب الإخوان ويظهروا فى الشماتة فى موت إعلامي أو فنان شهير" .

وتساءل: "اشمعنا من يموت من عندنا كافر وزنديق ومن يموت منكم شهيد؟.. ربنا هو من يقرر من يدخل الجنة ومن يدخل النار .. الإنسانية موجودة فى كل البشر ولكن بلاش الشماتة وتخليص الحسابات".

وأوصى عمرو أديب المشاهدين "بأنهم لا يتركوه لهؤلاء الشامتين ينهشوا فى عرضه وسيرته بعد موته"، موضحا: "أي مهنة فى الدنيا هناك من يتقن عمله ومن يهملها.. أرجوكم لا تتركونى للشامتين".

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي