تحرك برلماني ضد قرار إلغاء نظام التشعيب لطلاب الثانوية العامة

 النائب مصطفى سالم
النائب مصطفى سالم

تقدم النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة نائب طهطا وطما وجهينة بسوهاج بطلب إحاطة ضد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم بشأن ما أعلنه عن إلغاء التشعيب لطلاب الثانوية العامة واقتصارها على شعبة علمية، وأخرى أدبية دون شعبة العلمي علوم وعلمي رياضة والتى معمول بها الأن على أن يطبق هذا النظام بداية من دفعة 2022/ 2023 على أن يكتفى طلاب هذه الدفعة وما بعدها بشعبة العلمي أو الأدبي.

 

وانتقد النائب مصطفى سالم القرار متسائلا عن فلسفة صدور هذا القرار فجأة خلال هذا الوقت وبعد مرور نصف العام الدراسي ولماذا لم يقم الوزير باتخاذة قبل بداية العام الدراسي حتى تكون  الرؤية واضحة أمام طلاب الفرقة الثانية ثانوى حتي يتمكنوا من اتخاذ القرار المناسب لهم ولقدراتهم العلمية.

 

واستفسر أيضا عن مدى التنسيق مع وزارة التعليم العالى بشأن ذلك القرار لأنه سيترتب عليه تغير آليات العمل بالتنسيق نظرا لأن هناك كليات معينة لشعبة علمى علوم وأخرى لعلمي رياضة.

 

وأشار وكيل الخطة والموازنة مصطفى سالم، إلى أن هذا النظام سوف يحدث تداخل بين الدفعة الأخيرة التى سيطبق عليها النظام القديم واول دفعة على النظام الجديد حال رسوب طالب من النظام القديم في مادة أو أكثر أو تأجيل امتحان مادة أو أكثر، خاصة وأنه سيتم دمج بعض المواد مع بعضها البعض والغاء أخري في النظام الجديد وبذلك نعاود مشكلة دفعة التابلت وما قبلها وما حدث بتنسيق الثانوية العامة هذا العام.


وأختتم سالم حديثه أن ما يحدث كل يوم من الوزير يوكد التخبط في السياسة التعليمية التي تتبعها وزارة التربية والتعليم مما يؤثر سلبا على مستوى أداء الطلاب.

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي