أوستن: لا نخشى المنافسة مع الصين ولا نريد حربا باردة جديدة

 لويد أوستن وزير الدفاع الأمريكي
لويد أوستن وزير الدفاع الأمريكي

أكد لويد أوستن وزير الدفاع الأمريكي أن الصين تشكل تحديا للولايات المتحدة، غير أن أمريكا وحلفاءها ستتصدى لهذا التحدي بالثقة والعزيمة وليس بالخوف والتشاؤم، مشددا على أن بلاده لا تخشى المنافسة مع الصين كما أنها لا تريد حربا باردة جديدة.

وأضاف أوستن، في كلمة ألقاها خلال منتدى "ريجان" للدفاع الوطني في ولاية كاليفورنيا، السبت، أن الصين تستخدم جميع عناصر قوتها الوطنية؛ من أجل قلب بناء النظام العالمي القائم على قواعد، والذي قدم خدمات جليلة منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.

وأشار إلى أن القدرات العسكرية الصينية على وشك أن تصبح منافسة للولايات المتحدة في آسيا ثم في نهاية المطاف حول العالم، من خلال ما يقوم به قادة الصين من توسعات لبناء شبكة عالمية من القواعد العسكرية، إضافة إلى الأنظمة الصاروخية الدفاعية والهجومية، إلى جانب العمليات الفضائية والإلكترونية.

وأكد أن "الصين سوف تمتلك ما لا يقل عن ألف رأس نووية بحلول عام 2030".

وشدد على أن بلاده مصممة على ردع العدوان ومنع الصراع وبناء مسارات مشتركة، منوها بأن المبادرات الأمريكية الجديدة إنما هي جزء من مقاربة حكومية موسعة تجتذب كافة أدوات القوة الوطنية، من أجل مواجهة التحدي الصيني.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي