سباك يعثر على 600 ألف دولار خلف مرحاض في جدار كنيسة ليكوود 

راعي كنيسة ليكوود في هيوستن القس جول اوستن
راعي كنيسة ليكوود في هيوستن القس جول اوستن

لم يخطر على بال مسؤولي كنيسة ليكوود في هيوستن، إن مفاجأة من العيار الثقيل تنتظرهم، عندما شرعوا في إقامة بعض الإصلاحات داخل حمامات الكنيسة العتيقة.

حيث عثر "السباك" على مخبأ في جدار الحمامات ممتلئ بالمال والشيكات البنكية، بعد أن سقطت من الجدار وسقط حوالي 500 مغلف من الحائط. 

اقرأ أيضا | مقتل وإصابة 25 أمريكيا بإطلاق نار في هيوستن خلال الهالوين

قال السباك: "كان هناك مرحاض غير ثابت بالحائط وقمنا بإزالة البلاط". وأثناء إزالة المرحاض، وبنقل بعض المواد العازلة وسقط حوالي 500 مغلف من الحائط."

وعلى الفور، اتصلت بمشرف الصيانة وسلمت كل شيء، قاموا بإبلاغ إدارة شرطة هيوستن للتحقيق.

والجدير بالذكر، أن راعي كنيسة ليكوود القس "جويل أوستين"، قد أعلن عن سرقة حوالي 600 ألف دولار من الأموال النقدية وشيكات التبرعات من خزنة الكنيسة الواقعة في مدينة هيوستن في ولاية تكساس الأمريكية. وأصدر تحذيرًا عاجلا الى الأعضاء لرصد تقارير الائتمان الخاصة بهم في عام 2014.

وأرسلت الكنيسة في حينها، رسالة بريدية اإلكترونية إلى الأعضاء تقول فيها أنّه لم يَتم اختراق البيانات الإلكترونية وأنّ السرقة اقتصرت على التبرّعات وأن الشرطة باشرت بإجراء التحقيقات الكاملة في الحادثة وبأنهم يعملون مع شركات التأمين لاستعادة الأموال المسروقة.

ولا تزال إدارة شرطة هيوستن تحقق في قضية عمرها سبع سنوات تتعلق باختفاء 600 ألف دولار. من غير الواضح مقدار الأموال التي اكتشفها السباك - لكن القضية تثير الكثير من الأسئلة.

وتذكرت شرطة هيوستن أن ما لا يقل عن 200 ألف دولار من المبلغ المسروق أموال نقدية، ولكن حتى الآن لم تصل إلى أي طرف خيط بالقضية.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي