الفلاحين: مصر الجديدة تضمن «حياة كريمة» لجميع فئات الشعب

العقارى نقيب عام الفلاحين
العقارى نقيب عام الفلاحين

قال محمد العقاري نقيب عام الفلاحين، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي يسعى إلى مد مظلة الحماية الإجتماعية والصحية لجميع فئات الشعب المصري فى «مصر الجديدة» حيث تم إطلاق مبادرة «حياة كريمة» لتحسين الأحوال المعيشية للفلاحين وأسرهم الذين يقطنون حوالي 5 آلاف قرية مصرية بجميع المحافظات بتكلفة أكثر من 700  مليار جنيه، وأخيرا إطلاق مبادرة «معاشك بإيدك» لتوفير معاش للفلاحين الأولى بالرعاية لضمان توفير «حياة كريمة» لهم .

 وتابع أن الفلاحين خلال العقود الماضية عانوا من التهميش وقد جاء اليوم الذي يتم إدماجهم وتوجيه الرعاية بشتى صورها المالية والصحية والاجتماعية لهم لأن مصر فيها أكثر من 5 ملايين فلاح معظمهم من أصحاب الحيازات الزراعية الصغيرة والتي لا تكفى لسد احتياجات أسرهم لذا يلجأ البعض منهم إلى العمل ببعض المهن الأخرى لتوفير احتياجات أسرهم المعيشية بجانب أعمالهم الزراعية بشكل يومي مما يؤثر على قدراتهم الجسمانية والصحية ومع التقدم في العمر يفقدون قدراتهم الصحية وبالتالي يفقدون مصدر دخلهم.

وأوضح نقيب عام الفلاحين، أن الرئيس السيسي دائماً يضع الفئات غير القادرة ومحدودة الدخل من خلال المبادرات التي يطلقها حيث أستفاد كثير من الفلاحين من هذه المبادرات خاصة مبادرة علاج " فيروس سي" و مبادرة "تكافل وكرامة" ومبادرة "عنيك فى عنينا" لعلاج الأمراض الشائعة ومسببات العمى ومبادرة  "100 مليون صحة" وخلال جائحة " فيروس كورونا "أطلق مبادرة لصرف اعانات عاجلة" للعمالة غير المنتظمة".

وتابع كما تم تنفيذ 1.5 مليون وحدة سكنية جديدة لكل المصريين، حتى استطاعت الدولة خلال السبع سنوات الماضية تطوير العشوائيات والمناطق غير الآمنة، والتي كان يقطنها نحو 1.2 مليون مواطن في عام 2015، لكن قام الرئيس السيسي بالاهتمام بمشروعات تطوير العشوائيات والمناطق غير الآمنة وغير المخططة مما يدل أن مصر تتغير للأفضل .

جدير بالذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي،  اجتمع امس مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، ونيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي لعرض الجهود القائمة لتوفير سبل الحماية الاجتماعية والتأمينية للمزارعين ضمن مبادرة «حياة كريمة» لترسيخ دور الدولة في الاهتمام بهذه الفئة وبحث إمكانية اشتراك المزارعين في نظام تأميني يضمن لهم الحماية من مخاطر الشيخوخة والعجز الوفاة، تحت مسمى «معاشك بإيدك»، والذي يستهدف المزارعين بفئاتهم العمرية المختلفة، ويتيح نظم سداد مرنة بدفعات نقدية يسهل على الفلاح سدادها، مع عرض التجارب الدولية المماثلة في هذا الخصوص للوقوف على أفضل الممارسات فيما يتعلق بمظلة الحماية الاجتماعية لفئة المزارعين.

اقرأ أيضا | «الفلاحين» تشيد بقرار «الوزراء» بتحديد 820 جنيه سعر أردب القمح لموسم 2022

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي