الشيخ محمود الحصري.. سر اعتزازه بلقاء الرئيس كارتر

الشيخ الحصري خلال لقائه الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر
الشيخ الحصري خلال لقائه الرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر

الشيخ محمود خليل الحصري من أشهر القراء؛ بل من أقطاب القراءات والترتيل ليس في مصر وإنما في العالم الإسلامي كله، ولد 17 سبتمبر 1917.

 

حفظ القرآن الكريم في كتاب القرية في سن الخامسة بمدينة طنطا ثم دراسة العلوم الشرعية وأصول الدين وتعلم القراءات السبع، ثم بدأ تلاوة القرآن على الناس وهو في العشرين من عمره وتم اعتماده في الإذاعة عام 1944 كمقرئ بين مشايخ المشايخ.

 

وفي منتصف التسعينيات، نشرت جريدة المساء تقريرا عن الشيخ محمود خليل الحصري قالت فيه إن أول من رتل القرآن الكريم في الكونجرس الأمريكي، وليس الشيخ عبدالحليم محمود، بينما الشيخ عبدالحليم محمود أذن لصلاة الظهر لأول مرة بمقر الأمم المتحدة في نيويورك.

 

اقرأ أيضًا| أسرار الشيخ الحصري تحت «عمود الكهرباء».. صوت من الجنة

 

ورافق الشيخ محمود خليل الحصري الرئيس الراحل أنور السادات لزيارته التاريخية إلى الولايات المتحدة، واعتز الشيخ الحصري بلقائه بالرئيس كارتر. 

 

توفي محمود الحصري في 24 نوفمبر 1980 بعد أن أدى صلاة العشاء وقد أوصى بثلث أمواله لخدمة القرآن الكريم وعمارة وبناء المساجد كما قد بنى مسجدين أحدهما بالقاهرة والآخر في شبرا النملة مسقط رأسه كما بنى معهد دينيا وأسس جمعية لتحفيظ القرآن الكريم.

 

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم
 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي