بعد تنازلها عن لقبها الملكي ..أميرة يابانية تحتفل بآخر عيد ميلاد إمبراطوري لها

الأميرة ماكو وخطيبها كي كومورو
الأميرة ماكو وخطيبها كي كومورو

احتفلت الأميرة اليابانية ماكو، اليوم، بآخر عيد ميلاد امبراطوري لها، وذلك قبل زواجها من صديقها كي كومورو بعد أيام، وتحولها إلى مواطنة عادية.

ومن المقرر أن تتزوج الأميرة ماكو من، كي كومورو، وهو من عامة الشعب، يوم الثلاثاء ما يعني أنها ستصبح مواطنة عادية بموجب القوانين التي تنص على أن أعضاء الأسرة الإمبراطورية لا يمكن أن يحتفظن بوضعهن الملكي بعد مثل هذا الزواج.


وكشفت وكالة "البلاط الإمبراطوري" في صورا لماكو، أثناء تجولها في الأراضي الإمبراطورية مع أختها الصغرى، محتفلة بعيدها الثلاثين، لكن الأميرة لم تدل بأية تعليقات بمناسبة عيد ميلادها.

اقرأ أيضا| صرخات مؤلمة لفتاة مقيدة لثقب أذنها.. والشرطة البريطانية تتعقب المتورطين


وسيقام زواج الأميرة من كومورو في حفل خال تماما من أي مظهر من مظاهر الفخامة الملكية، بسبب القلق داخل الأسرة الإمبراطورية والمجتمع الياباني الأوسع بشأن الحكمة في المضي قدما في هذا الزواج.

وأثار ارتباط الأميرة ماكو بصديقها جدلا وصل إلى الوصف بالفضيحة، وهو ما بدأ عندما ذكرت صحيفة أن كومورو متورط في فضيحة مالية.


 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي