سمية الألفي تتجاهل نجم الأهلي.. وابنها يجبرها على الاعتذار

سمية الألفي
سمية الألفي

الست نسمة في مسلسل رحلة المليون بطلة التليفزيون والسينما منذ أواخر السبعينيات هي «سمية الألفي» التي بدأت حياتها بطلة جمباز وكان سبب في دخولها السينما واحترفها للتمثيل.

وفي حوار مع سمية لـ«الأخبار الرياضة»، الذي تم نشره بتاريخ 28 أغسطس 1990 قالت: «لم أنس أني كنت لاعبة جمباز قديمة لذلك أنا أعرف جيدا كيف ـحافظ على صحتي ورشاقتي وحيويتي وجمالي والسر في الرياضة.. أنا أعشق الرياضة والسفر».

كيف كانت بدايتك في الجمباز ولماذا اعتزلتي؟

أحببت الجمباز منذ الصغر بجنون، وكانت البداية داخل النادي الأهلي ولكن اعتزلت في سن مبكرة وأنا في العاشرة من عمري؛ حيث كانت أؤدي الحركات الإجبارية على جهاز عارضتي المتوازي أثناء بطولة الجمهورية للبراعم وفجأة اختل توازني وسقطت وبأعجوبة أنقذوني، ومن يومها اعتزلت الجمباز.

لماذا لم تمارسي رياضة بعد اعتزالك الجمباز؟

لأنني في نفس اللحظة التي قررت فيها الاعتزال صممت على أن اخوض مجال التمثيل الذي عشقته أيضا منذ الصغر لكني أمارس الرياضة كوسيلة للحفاظ على الرشاقة والحيوية.

بصفتك لاعبة جمباز سابقة من هي بطلة العالم؟

- أعتقد أنها ستيفلانا بوجنسكايا من الاتحاد السوفيتي وتشاركها دانييلا سيلفياس من رومانيا.

 هل تحبين كرة القدم؟

- أنا لست كروية إلا أنني اشجع الأهلي منذ الصغر بسبب العائلة وابني ميدو الذي يحب الأهلي بجنون.

اقرأ ايضا:محمد توفيق.. شيخ الممثلين يبكي من تعامل المصريين معه

موقف ریاضي طريف لا يمكن أن تنسية؟

أتذكر عندما وقفت سيارتي في إحدى الإشارات وكان ميدو ابنـي بجواري وشاهد أحد لاعبي النادي الأهلي يسير بجوار السيارة قفز من جواري وجرى نحوه، وعندما لحقت به سألته من هذا الشخص.

قال: حسام حسن نجم الأهلي فشعرت بالحرج واعتذرت له بطلب من ميدو ابني لعدم معرفتي به وجهلي بالكرة ونجومها.

المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي