مضيفات «Alitalia» يخلعن ملابسهن في احتجاج رسمي بـ«وسط روما» | فيديو

مضيفات أليطاليا
مضيفات أليطاليا

بعد أيام من إغلاق أكبر شركة طيران في إيطاليا أبوابها بسبب الإفلاس، أقدمت عشرات المضيفات بالشركة سابقاً على تصرف صادم وغريب للكثيرين. 

وفي احتجاج رسمي بوسط العاصمة الإيطالية روما، قامت مضيفات شركة «Alitalia» بخلع ملابسهم والإبقاء على الملابس الداخلية فقط، أمس الأربعاء. 

وحسب قناة «ABC News» الأمريكية وقفت حوالي 50 مضيفة سابقة في صفوف في مربع على قمة كابيتولين هيل في روما، وقاموا بإنزال حقائب كتف الشركة إلى الرصيف المرصوف بالحصى.

وببطء وبشكل متزامن أزالوا معاطفهم، ثم ستراتهم الرسمية، ثم التنانير، ثم خلعوا أحذية الكعب، حتى ظلوا حافين القدمين  في صمت لبضع دقائق، ثم جمعوا ملابسهم وأحذيتهم بعناية وصرخوا معًا «نحن أليطاليا!». 

و كانت آخر رحلة للشركة التي تأسست في 14 أكتوبر عام 1946، ومن بعدها بدأت شركة الطيران الجديدة «ITA» الطيران في اليوم التالي، باستخدام بعض طائرات شركة «Alitalia». 

واستوعبت شركة «Alitalia» أقل من 3000 موظف من أصل 10000 موظف في أليطاليا، فقد سرحت معظم موظفيها. 

أقرأ أيضاً| اعتباراً من أكتوبر القادم.. وداعاً «أليطاليا للطيران»

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي