كوريا الجنوبية تفشل في إطلاق صاروخها للفضاء

الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن
الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن

أعلن الرئيس الكوري الجنوبي مون جاي-إن إلى أن عملية الإطلاق والمراحل الثلاث لنشر "الصاروخ الكوري لإطلاق الأقمار الاصطناعية 2" نجحت وكذلك فصل الحمولة البالغة طنّاً ونصف طن، لكن "وضع قمر اصطناعي في المدار بقي مهمة غير مكتملة".

وأضاف "رغم عدم تحقيق الأهداف المحددة بالكامل، لكننا أنجزنا بطولات جميلة جدا من خلال أول عملية إطلاق لنا".

وكشف عن محاولة جديدة في هذا الإطار في مايو المقبل.

اقرأ أيضًا: تحطم مقاتلة وسط الهند دون سقوط ضحايا

وانطلق "الصاروخ الكوري لإطلاق الأقمار الاصطناعية 2" المعروف بتسمية "نوري" من موقع جوهونج لإطلاق الصواريخ وسط عمود من اللهب ليحاول وضع حمولة تزن طنا ونصف في المدار على ارتفاع 600 إلى 800 كلم.

واستغرق الأمر عشر سنوات لتطوّر كوريا الجنوبية صاروخا بثلاث طبقات وصلت كلفته إلى ألفي مليار وون (1,46 مليا يورو).

ويزن الصاروخ 200 طن ويصل طوله إلى 47,2 مترا، وهو مجهز بستة محركات تعمل على الوقود السائل.

وكوريا الجنوبية هي القوة الاقتصادية الـ12 في العالم، ومن الدول الأكثر تقدما على الصعيد التكنولوجي ومن أبرز شركاتها في هذا المجال مجموعة سامسونغ إلكترونيكس، أكبر مصنّع للهواتف الذكية والشرائح الإلكترونية في العالم.

 غير أنها بقيت متأخرة في مجال الرحلات إلى الفضاء التي افتتحها الاتحاد السوفياتي مع إطلاق أول قمر صناعي عام 1957، وتلته الولايات المتحدة.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي