المستخبى | زواج عرفى

زواج عرفى
زواج عرفى

أحكى لكى اليوم قصتى، لعلى أجد لديك الحل، بدأت مأساتى، عندما التقيت بوالد ابنتى الوحيدة، حيث كنا زملاء فى الجامعة وتطورت مشاعرنا تدريجيا حتى كللناها بالزواج عقب التخرج، لنصطدم بالواقع وبالاختلافات الكبيرة بيننا وقررنا الانفصال ووجدت نفسى فاجأه مطلقة ومعى طفلة صغيرة، لا اعرف ماذا أفعل إلا أننى سرعان ما تجاوزت الأزمة بالانخراط فى العمل والتركيز على تربية طفلتى..

ظننت أن قلبى لن يعرف الحب مرة أخرى حتى التقيت بعد عامين من انفصالى برجل آخر، وقعت فى حبه وبادلنى نفس المشاعر وطلبت منه ان نتزوج عرفيا حتى احتفظ بحضانة ابنتى ووافق، وطلب منى أن يكون الزواج فى شقتى حتى ينتهى من إعداد عش الزوجية الذى يليق بى، تزوجنا وطلب منى ترك عملى حتى أتفرغ له ووافقت وقاطعتنى اسرتى بسبب هذه الزيجة العرفية ولم اهتم،وبعد ٨ شهور من العسل فجأ انقلب الأمر بعدما طالبته أكثر من مره بالانتهاء من منزلنا الخاص، حتى انتهت الخلافات بالطلاق، اشعر اننى فى كابوس اتمنى أن ينتهى يوما ما، بماذا تنصحيننى؟.

الرد:

عزيزتى اخطأت باتباع قلبك دون تحكيم عقلك، تركت وظيفتك وقاطعت أسرتك من أجل رجل وزيجة عرفية فى منزل والد ابنتك فكيف فعلت ذلك ولماذا، تعرف عليك وأنت موظفة وناجحة وتملكين منزلا وأسرة تدعمك وبالطبع تركك بعد أن اختفت عناصر الإبهار وأصبحت مجرد ربة منزل تلاحقه مثل ظله.. ابحثى فورا عن عمل جديد او ربما حان الوقت للبدء فى التخطيط لان يكون لك عمل خاص،اعتذرى لأسرتك وأبداى فى إصلاح ما افسدته هذه العلاقة واطوى هذه الصفحة للابد.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي