جنح بني مزار تعاقب "عنتيل الصعيد" بالسجن 3 سنوات وغرامة 20 الف جنيه

جنح بني مزار تعاقب " عنتيل الصعيد " بالسجن 3 سنوات والغرامة 20 الف جنية
جنح بني مزار تعاقب " عنتيل الصعيد " بالسجن 3 سنوات والغرامة 20 الف جنية

عاقبت محكمة جنح بني مزار، شمال المنيا، برئاسة المستشار رامي خلاف، رئيس المحكمة، "ا. و. ز – 45 سنه"مقيم بمدينة بني مزار، المعرف إعلاميا ب" عنتيل الصعيد"، بالسجن 3 سنوات، والغرامة 20 ألف جنيه، لاتهامه في شهر يوليو الماضي، بالاستيلاء على أموال الغير، والتعدي على حرمة الحياة الخاصة، وإدارة مركز علاجي دون ترخيص ودون الحصول على المؤهل اللازم .
ودافع محاميا المتهم، عنه و أعربا  عن تقديم استئناف الحكم لكونه أول درجة جزئي.
كان المستشار أبوالوفا عيسي، المحامي العام الأول لنيابيات شمال المنيا، قد أحال المتهم إلى محكمة الجنح، لأنه في تاريخ سابق لتحرير المحضر ارتكب 3 جرائم، منها توصل إلى الاستيلاء على المال العام – المترددين على مركز العلاج الطبيعي الخاص به، للتداوي وكان ذلك بالاحتيال لسلب بعض ثروتهم وذلك بان استعمل طرقا احتيالية تمثلت في انتحال صفه طبيب علاج طبيعي، بالرغم من انه ليس متخصص في ذلك لانه "حاصل على بكالوريوس تجارة" وانشأ مركزا للعلاج الطبيعي بغير ترخيص، وزوده بأجهزة تستخدم في هذا الغرض .


وتضمن قرار الإحالة تعدي المتهم على حرمة الحياة الخاصة، للمجني عليهن بان صورهن خلسة وبغير رضائهن، إثناء ممارسة الرذيلة معهن، داخل مسكنة بمدينة بني مزار، باستخدام الحاسوب النقالي الخاص به "اللاب توب"– ضبط – باستخدام تطبيق خصص، على النحو المبين بالتحقيقات .

كما تضمن قرار الإحالة – حال كونه غير حاصل على المؤهل اللازم، "بكالوريوس العلاج الطبيعي"، زوال مهنة العلاج الطبيعي دون ترخيص من وزارة الصحة، على النحو المبين بالتحقيقات.

كما تضمن القرار زوال نشاط منشاة طبية "مركز علاج طبيعي" بدون الحصول على ترخيص من المحافظ المختص.

اقرا ايضا / شهروا بـ 20 سيدة| تأجيل محاكمة «عنتيل الصعيد» وأخرين لأكتوبر المقبل 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي