محمد الباز يكشف هوية مطلق شائعة سقوط ميكروباص كوبري الساحل | فيديو

الدكتور محمد الباز
الدكتور محمد الباز

كشف الدكتور محمد الباز، هوية مطلق شائعة سقوط سيارة أجرة من كوبري الساحل، مشيرا إلى أن صاحبة الحساب الذي أطلق الشائعة تدعى "مها الهلالي".

اقرأ أيضا | بعد 60 ساعة.. شهادة جديدة تثير الجدل في حادث ميكروباص الساحل

وقال "الباز" خلال برنامجه "آخر النهار" المُذاع على قناة "النهار"، إن مها الهلالي كتبت عبر حسابها يوم 10 أكتوبر: "حادثة بشعة حصلت قدامي ميكروباص 14 راكبا وقع في النيل من شوية على كوبري الساحل"، وبعدها سألتها متابعة: "شوفتي المكان ولا العربية وهي نازلة"، وردت مها: "عربية ميكروباص بيضا".

وعلق "الباز": "مفيش حاجة بتحصل إلا ووراها حاجة، وعلى طريقة مفيش دخان من غير نار، وأتخيل أن بداية الخيط من بوست مها الهلالي، وأطالب جهات التحقيق بأن تتحرى الأمر، ونشوف الناس دي بتهزر ولا في حد دافعها".

يشار إلى أن الأجهزة الأمنية المعنية، انتقلت مدعومة بجميع التجهيزات اللازمة لعمليات الإنقاذ النهري، حيث قامت القوات بتمشيط محيط محل البلاغ وتكثيف عمليات البحث الدقيق بنهر النيل، ولم يتم التوصل إلى أي آثار لمفقودين أو لسيارة «ميكروباص»، وتم العثور فقط على «غطاء سيارة كبير الحجم» بقاع نهر النيل.

وباستكمال أعمال البحث والتحري وجمع المعلومات من خلال التقابل مع العديد من شهود العيان وفحص مواقف سيارات الأجرة «الميكروباص» التي تمر بمحل البلاغ كخط سير لها، لم يُستدل على أي سيارات مفقودة، بالإضافة إلى عدم تلقي الأجهزة الأمنية أي بلاغات تفيد بغياب مواطنين أو فقدان سيارة أجرة «ميكروباص» في اليوم ذاته حتى تاريخه، مشيرًا إلى أن شاهد عيان «صياد»، لفت إلى أن ما سقط من أعلى الكوبري «غطاء سيارة».

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي