طبيبة روسية: حرقة المعدة قد تشير إلى الإصابة بأمراض خطيرة

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

كشفت الطبيبة الروسية، إيرينا بيريزنايا، أن حرقة المعدة أو الحموضة المعوية ترجع إلى ارتفاع محتويات المعدة بالحمض بعد ارتجاعه من المرئ، وقد تشير إلى أمراض خطيرة.


وقال بيريزنايا، خلال مقابلة مع راديو "سبوتنيك" أنه هناك قائمة بالأسباب والأمراض المحتملة من الحموضة المعوية.


وأشارت الطبيبة الروسية، إلى أن الحموضة المعوية لا تكون دائمًا نتيجة للمرض، فقد تظهر بسبب الإفراط في تناول الطعام والحركات المفاجئة والمجهود البدني الكبير. ومع ذلك، في بعض الحالات، قد تحدث بسبب عدم تحمل بعض الأطعمة، وهي رد فعل تحسسي.

 

وتابعت قائلة: "مع حدوث حرقة واحدة، يجب تحليل النظام الغذائي اليومي، أما إذا تكررت عدة مرات فيجب استشارة طبيب".


وأضافت أنه يمكن أن تكون الحرقة المعدية المتكررة عارضا لأضرار تخص المعدة والإثني عشر والبنكرياس أو تطورا في التهاب البنكرياس.


وقالت بيريزنايا إن الإدارة الذاتية لأدوية الحموضة المعوية مسموح بها فقط إذا حدثت مرة واحدة.

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي