على باب الوزير

«أمره» والمعاش المنتظر

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أمنية شوقى

أنا أمره أحمدى عبدالحميد زوجة وأم لثلاثة أطفال هم حبيبة وعلاء ورانيا أكبرهم تبلغ من العمر ١١ عاما وأصغرهم تبلغ من العمر ٦ سنوات زوجى عامل بسيط ليس لدينا دخل ثابت أو مصدر رزق ننفق منه.. منذ أكثر من ٥ سنوات تقدمت بطلب  للحصول على معاش من خلال برنامج تكافل وكرامة وبعد دراسة حالتنا القاسية تم استخراج فيزا صرف معاش لنا، ولكن للأسف فمنذ تاريخ صدورها وحتى اليوم لم نصرف المعاش.

تضيف أمره فى البداية أخبرونا بضرورة تفعيل الفيزا بالوزارة فذهبنا وفعلناها بالفعل ولكن لم يتم الصرف أيضا ولا نعلم السبب. وبعد محاولات وشكاوى عديدة أفاد الباحث أننا غير مقيمين بالقرية فتقدمنا بشهادات تفيد تقييد أبنائنابالمدرسة بقرية شكشوك تأكيدا لكلامنا وصحته ولكن حتى الآن لا نستطيع صرف المعاش.


طرقنا كافة الأبواب من أجل مساعدتنا فى الحصول على حق كفلته الدولة لنا ولكن بلا مجيب لتظل شكوانا حبيسة أ أدراج المسئولين ولكنى قررت ألا أستسلم وأن أضع مشكلة تلك الأسرة على باب د.نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى ومناشدتها مساعدتنا فى صرف المعاش وبأثر رجعى رحمة بظروفنا وليكن هذا آخر باب نطرقه فهل من مجيب. وعنوانى هو قرية شكشوك مركز إبشوارى محافظة الفيوم ورقم الهاتف.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي

 

 

ترشيحاتنا