معدات شفط وفرق طوارئ.. استعدادات محافظة القاهرة تحسبا لهطول الأمطار

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

نشرت الأجهزة التنفيذية في محافظة القاهرة معدات شفط مياه الأمطار على المحاور الرئيسية، بمنطقة شرق القاهرة تحسبًا لسقوط أمطار وفقا لبيانات الهيئة العامة للأرصاد، والتي جاء فيها توقع بسقوط أمطار بنسبة 20% على شرق القاهره من 2 إلى 8 صباح الجمعة.

واستعدت المحافظة لاستقبال موسم الأمطار، لتفادي غرق الشوارع والتعامل مع كميات الأمطار الكبيرة المتوقع سقوطها هذا العام، ومن أبرز هذه الاستعدادات: تطهير شبكات الصرف الصحى لرفع السعة الاستيعابية لها، مع تطهير بلاعات شفط مياه الأمطار وإنشاء أخرى جديدة بالمناطق الساخنة والتى تتجمع فيها المياه سنويا، حسب ما رصدته أجهزة المحافظة.

كان اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة قد شدد على جميع الأجهزة المعنية ورؤساء الأحياء برفع حالة الاستعداد لمواجهة موسم سقوط الأمطار خلال فصل الشتاء والتعامل الفورى مع التغييرات المناخية التي قد تشهدها البلاد خلال الفترة القادمة مع ربط غرفة العمليات المركزية بالمحافظة، بخطوط تليفونية مفتوحة مع هيئة الأرصاد الجوية لمعرفة حالة الطقس على مدار اليوم وإخطار الأحياء على مدار الساعة للتحرك السريع عند الضرورة تجنباً لوقوع ازمات مع ربط غرف عمليات الأحياء بغرفة العمليات المركزية للتعامل الفورى مع أى طوارئ.

جاء ذلك خلال الاجتماع الموسع الذى عقده محافظ القاهرة لبحث استعدادات العاصمة للتعامل مع موسم الأمطار القادم وشارك فيه نواب المحافظ للمناطق الأربعة والسكرتير العام والمساعد ومسئولو شركات المياه والصرف الصحى وهيئة النظافة والكهرباء والصحة والمرور والمرافق والحماية المدنية والتضامن وعدد من التنفيذين بالمحافظة.

وأكد محافظ القاهرة ضرورة التنسيق بين هيئة النظافة والصرف الصحى ورؤساء الأحياء للتأكد من عملية التطهير الكاملة لبالوعات صرف مياه الامطار المنتشرة بكافة شوارع ومناطق العاصمة والبالغ عددها 20452 بالوعة منها 2146 تم انشائها حديثًا هذا العام، والتأكد من صلاحيتها، مع إتخاذ الإجراءات اللازمة لإجراء التجارب الميدانية للتأكد من استعدادات تلك البالوعات لاستقبال الأمطار حال حدوثها ورفع كفاءة الشفاطات التابعة للأحيا ، والتنبيه على عمال النظافة بالحرص على نظافة بالوعات الأمطار وعدم إلقاء القمامة والأتربة بها.

كما أكد محافظ القاهرة ضرورة متابعة جاهزية محطات الصرف الصحي من حيث تشغيلها ورفع كفائتها وصيانتها الدورية، مع التنسيق مع وزارة الموارد المائية والري نحو إتخاذ إجراءات تطهير مخرات السيول والمتابعة الدورية لرفع أي مخلفات بها أولاً بأول بالتنسيق مع الأحياء المتواجدة بها مخرات: حلوان والمعصرة والتبين وطرة والمعادي و15 مايو، والتأكد من استعدادات تلك المخرات لاستقبال السيول المتوقعة حال حدوثها، والتنسيق مع مسؤولى الإنارة المركزية و مسئولى الإنارة بالأحياء لمراجعه الأسلاك والكابلات المكشوفة وسرعة تغطيتها حرصًا على حياة وسلامة المواطنين والتنسيق مع شركات الكهرباء لعزل أكشاك الكهرباء والتأكد من اغلاقها بإحكام.

 وشدد محافظ القاهرة على ضرورة وضع خطة محكمة للانتشار السريع للمعدات وفرق الطوارئ للتواجد بشوارع العاصمة لمواجهة أي طارئ أو تجمع مياه في أي موقع  من خلال التنسيق بين الاحياء وفروع شركة الصرف الصحى وشركة مياه القاهرة وهيئة النظافة والحماية المدنية والمرافق وتنفيذ خطة المحافظة التى تم وضعها لتوزيع الشفاطات العملاقة والنافوري والمواتير الحديثة بالمحاور الرئيسية ومنازل ومطالع الكبارى والأنفاق ومناطق تجمعات الأمطار طبقاً لتوقعات هيئة الأرصاد الجوية، والتأكد من صيانة الشفاطات المتوافرة بالأحياء لتسهيل إزالة اى تجمعات مائية بما لايؤثر على انتظام الحركة المرورية او غلق الشوارع، مع اهمية التواصل مع غرفة العمليات المركزية بالديوان للاستجابة السريعة لأية بلاغات او شكاوى خاصة بأماكن تجمع المياه.

كما شدد محافظ القاهرة على تكثيف حملات النظافة على مستوى الاحياء مع رفع القمامة والمخلفات بالقرب من بالوعات الأمطار وبالوعات الصرف الصحى، ومعاونة عمال النظافة لشركة الصرف الصحى فى كسح تجمعات المياة التى لا تحتاج للشفاطات.

وأشار محافظ القاهرة إلى تواجد ما يقارب 12 ألف عامل نظافة يوميًا من الهيئة والشركات بالشارع حاليًا وهو ما يمكن أن يسهم بشكل كبير فى التعامل مع تراكمات المياة  مشددًا على ضرورة توافر الأدوات المساعدة لهم للقيام بعمليات كسح المياه .

كما أكد محافظ القاهرة على ضرورة إعداد خطط الإغاثة والإيواء والإعاشة استعدادًا للتعامل مع أية أزمات محتملة بالتنسيق مع مديريات الشباب والرياضة والتضامن الاجتماعى والتموين  والإسعاف والصحة .

وشدد على أهمية دور هيئة النقل العام في تجهيز خطة طوارئ لتدعيم هيئة مترو الأنفاق بالأتوبيسات اللازمة في حالة توقف وتعطل إحدى خطوط المترو بسبب الأمطار الغزيرة والتنسيق مع المرور لإعداد خطوط سير بديلة ومتابعة الطرق والمحاور التى تتعرض للسيول وإغلاق وتحويل الطرق فى حالة تعرضها للسيول وتوفير العلامات الإرشادية المعاونة لتسهيل حركة المواطنين وتيسير وصول المعدات لأماكن تجمعات الأمطار.

«رئيس مياه القناة»: مستمرون في إزالة آثار الأمطار من المناطق المنخفضة

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي