الشروط والإجراءات الجديدة دخول المقيمين والزائرين للسعودية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

يبدأ اليوم الخميس  تطبيق  آلية وإجراءات جديدة  لدخول القادمين إلى المملكة العربية السعودية من المقيمين والزائرين من الدول المسموح القدوم منها.

ويقدم المسافر غير محصن أو حاصل على جرعة واحدة من اللقاحات المعتمدة بالسعودية فحص (pcr) خلال 72 ساعة قبل دخوله المملكة، وتطبق عليه إجراءات الحجر المؤسسي 5 أيام يتم خلالها فحصين الأول خلال 24 ساعة من الوصول، والثاني في اليوم الخامس كما يجب على القادم الإلتزام بأوقات فحص كورونا بناءً على مايظهر له في تطبيق "توكلنا".

وتنتهي مدة الحجر المؤسسي بظهور النتيجة سلبية، والقادم الذي إستكمل أحد اللقاحات غير المعتمدة في منظمة الصحة العالمية والمملكة أو أستكمل أحد اللقاحات المعتمدة بالمنظمة وغير معتمدة بالمملكة عليه تقديم فحص pcr سلبي خلال 72 قبل القدوم وتتبع نفس إجراءات الحجر المؤسسي السابقة.

وأفادت هيئة الطيران المدني السعودي  السماح  بدخول المرافقين مع المحصنين من ذويهم حسب الآتي، تطبق على غير المحصن من المرافقين دون سن الثامنة عشر عاماً إجراءات الحجر الصحي المنزلي لمدة 5 أيام على ان يتم فحص كورونا pcr لمن أتم 8 أعوام فيما فوق في اليوم الخامس، وتطبق على غير المحصن من المرافقين الذي أتم 18 عامًا فما فوق إجراءات الحجر الصحي المؤسسي، كما أنه يجب أن يستكمل المقيم جرعات اللقاح المتوفرة بالمملكة بعد انتهاء مدة الحجر المؤسسي، وعلى من استكمل أحد اللقاحات الغير معتمدة بالسعودية "ساينوفارم -- ساينوفاك" أن يحصل على جرعة منشطة من أحد اللقاحات المعتمدة والمتوفرة بالمملكة بعد الوصول، كما يجب على القادمين التسجيل في منصة "قدوم" قبل الوصول للمملكة العربية السعودية.

وتصدرت  هذه القرارات  الجديدة للمملكة العربية السعودية  بشأن إجراءات الحجر المؤسسي والسفر إلى السعودية خصوصا في مصر، التي طبقت اليوم اهتمامات محركات البحث، خصوصا في مصر مع ارتباط مصالح أعداد كبيرة من المصريين بالمملكة، في وقت تحدث السعودية من وقت لآخر ضوابط السفر، التي تأتي جميعها في إطار الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا، والحد من انتشاره خصوصا منذ تحوله إلى جائحة عالمية.

ويمكن للعمالة المصرية الراغبة في السفر إلى السعودية_من غير المقيمين_ السفر إلى المملكة، بطريقة غير مباشرة عبر الإمارات كدولة «ترانزيت» يقيم فيها المسافر المصري حجرا مؤسسيا، وذلك ضمن اشتراطات السفر التي تضعها السعودية.

وعن سفر المصريين إلى السعودية.. عبر دولة ثالثة أكدت  هيئة الطيران المدني السعودي إلى ضرورة تلقي المصري غير المقيم وغير المتلقي لجرعتين من أحد اللقاحات المعتمدة في السعودية قبل أن ياتي أراضي المملكة عبر دولة ثالثة، سواء البحرين أو الأردن، لتنضم بذلك الإمارات إلى الدولتين، بشرط الخضوع للحجر المؤسسي، وإجراء مسحات «بي سي آر» في حال عدم تلقي لقاح كورونا.

وعن موقف المصريين من السفر، وفقا لمصدر مسؤول بوزارة الطيران المصري، قال إن العمالة المصرية غير المطعمة يمكنهم العودة إلى الأراضي السعودية عن طريق دولة الإمارات العربية المتحدة، والحجر بها لمدة 14 يوماً، وعند الوصول إلى دولة الإمارات يجرى عمل فحصين PCR فور الوصول إلى مطار الإمارات وآخر عند مغادرتها إلى السعودية، وفي حالة تلقيه اللقاح لا بدّ أن يكون حاصلا على تطعيمين داخل مصر، حتى لا يتم حجر مؤسسي داخل السعودية لمدة أسبوع في أحد الفنادق.

ولابد أن يحصل المواطن على تطعيمين يشملوا على QR داخل مصر قبل السفر. وحول مصير غير الحاصلين على جرعتين من اللقاح والسفر بدونهما، سيتم التعامل معه كالآتي:

_ وضعه في حجر مؤسسي داخل السعودية بعد الـ14 يوم بالإمارات، وذلك لمدة ٧ أيام في أحد الفنادق السعودية على حسابه الشخصي.

_يجري في اليوم السادس مسحة وإذا طلعت سلبية يستطيع وقتها ممارسة حياته الطبيعية بشكل عادي.

 

اقرأ أيضا أسعار العملات العربية في البنوك اليوم 16 سبتمبر.. والريال السعودي بـ4.17 جنيهاً

 

 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي