.. وتوريد 17 مليون جرعة في سبتمبر

وزيرة الصحة: الانتهاء من تصنيع 5 ملايين جرعة لقاح مضاد لـ«كورونا»

الدكتور مصطفى مدبولى
الدكتور مصطفى مدبولى

قدمت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عرضاً حول آخر المستجدات الخاصة بجائحة كورونا محلياً ودولياً، كما عرضت آخر التقارير الدولية حول القضايا ذات الصلة بالجائحة،  خلال اجتماع مجلس الوزراء، اليوم، برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي. 

وفيما يتعلق بموقف تصنيع اللقاح، عرضت الدكتورة هالة زايد آخر المستجدات في هذا الشأن، منوهة إلى أنه تم الانتهاء من تصنيع 5 ملايين جرعة، سيتم الافراج عن 2.5 مليون جرعة منها خلال هذا الأسبوع، فيما سيتم الافراج عن 2 مليون جرعة اسبوعياً، مضيفة أنه جار إعداد خط الإنتاج الإضافي بمصنع الجيزة، على أن يبدأ الإنتاج في أول نوفمبر، بطاقة إنتاجية 300 ألف جرعة يومياً.


وتناولت وزيرة الصحة بالشرح مخطط توريد وتوزيع اللقاحات لشهر سبتمبر الجاري، مشيرة إلي أن إجمالي الجرعات خلال الفترة من 11 إلي 30 سبتمبر تبلغ 17 مليون جرعة من لقاحات "استرازينيكا، و سينوفاك، و ساينوفارم، و جونسون اند جونسون، وموديرنا، وسبوتنك، وفايزر"، بالإضافة إلى 5 ملايين جرعة ساينوفارم سيتم بنهاية الشهر الجاري، و100 إلي 250 ألف جرعة "استرازينكا" مهداة جار تحديد موعد توريدها.

واستعرضت وزيرة الصحة ايضاً الموقف التنفيذي للتطعيم بمصر بما في ذلك الجهاز الإداري للدولة، ووزارة التربية والتعليم، فضلاً عن إحصائيات أعداد من تم تطعيمهم والتي بلغت نحو 13 مليون مواطن، كما تطرقت إلى موقف اللقاحات بغرض السفر.

ولفتت إلى أنه تم توفير 584 ألف لقاح لأغراض السفر، وإصدار شهادة السفر التي تحمل QR كود لنحو 617 ألف مواطن لغرض السفر، و5 آلاف شهادة داخلية.

وتطرقت الدكتورة هالة زايد، خلال العرض إلى مستجدات موقف اللقاحات، حيث استعرضت قائمة دول الاتحاد الأوروبي التي تقبل لقاح Sinovac كدليل صالح علي التطعيم، كما شرحت الآليات المستحدثة لتسجيل المواطنين لتلقي اللقاح، والتي تضمنت العمل على توفير أتوبيسات للمرور على المحافظات، لإجراء التسجيل والتوعية، والتنسيق مع المحافظين لوضع جدول زمني لتكثيف تطعيم المواطنين قبل نهاية هذا العام، وإنشاء نموذج محاكي لنموذج مركز التلقيح بأرض المعارض بكل محافظة.

وفي السياق ذاته، استعرضت الدكتورة هالة زايد التجهيزات الخاصة باستقبال لقاح فايزر في عدد من المحافظات، حيث تم توفير 12 ثلاجة تجميد بسعة تخزينية كبيرة، و8 ثلاجات تجميد بسعة تخزينية متوسطة، هذا بالإضافة إلى تجهيز مكان بالمجمع القومي للأمصال واللقاحات بحلوان لتركيب عدد ٦ ثلاجات لاستقبال اللقاح.


وفيما يتعلق بموقف المخزون الاستراتيجي للأكسجين، أشارت الدكتورة هالة زايد إلي بلوغه 3 ملايين و380 ألف لتر، كما استعرضت الوزيرة موقف أجهزة الاشعة المقطعية الجديدة والتي بلغ المورد منها 112 جهازا، فضلاً عن جهود التوسع في تجهيزات الرعايات المركزية بالمستشفيات.
 

مدبولي: تشكيل مجموعة عمل للإشراف على تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي