زوزو ماضي تعطي زوجها آخر جنيه قبل مغادرتها السجن

زوزو ماضي
زوزو ماضي

بعد 249 يوما خرجت زوزو ماضي من السجن بعد أن برئتها المحكمة في قضية المخدرات الكبرى التي كانت مجموع أحكامها 181 عاما من السجن وغرامات قدرها 22 ألف جنيه كما جاء في جريدة الأخبار عام 1957 وحكم على زوجها كمال عبد العزيز بالأشغال الشاقة المؤبدة .

وعندما سمعت الحكم بكت فرحا لبرائتها وحزنا على زوجها   وقد أخذت تشد من أزره وتشجعه وطلب منها نقودا قبل أن تفارقه فأعطته الجنيه الوحيد الذي كان في حقيبتها وكلفت المحامين بالطعن على الحكم أمام محكمة النقض.. الحكم بإدانة زوجها.

ونقلت إلى سجن القناطر وذهب الصحفيون وراءها وكان أحد الأمراء الكويتيين يزور السجن مصادفة  فمنع الصحفيون من الإقتراب من السجن وعادوا ساخطين .

اقرأ أيضا| نوادر الخمسينيات.. مصري أصيبت زوجته بالعمى فقفز في النيل

ولحقت بها ابنتها إيفون هناك وعادا معا إلى مبنى المحافظة لإكمال بعض الإجراءات وفي منتصف الساعة الثالثة كانت في بيتها حيث انطلقت الزغاريد وهنأها الكثيرون من أهل الفن.

وقد وزعت زوزو ماضي جميع ملابسها على المسجونات قبل مغادرة السجن فلم تعد هذه الملابس صالحة للإستعمال بعد أن مرت بتجربة قاسية سوف تستمر آثارها لفترة  طويلة.


المصدر: مركز معلومات أخبار اليوم
 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي