بالمستندات..الشركة المنتجة لبرنامج «خمس نجوم» تنذر مصطفى قمر قضائيا

الفنان مصطفي قمر
الفنان مصطفي قمر

كلفت الشركة المنتجة لبرنامج «خمس نجوم» محامي بالنقض بتوجيه إنذار عرض على يد محضر بمبلغ 240000 جنيه لسداد قيمة الشيك موضوع الجنحة التي أقامها الفنان مصطفي قمر ضد الشركة والتي لم يتم إعلان الشركة بها وصدر بها حكما غيابيا .

 وأوضحت الشركة في بيانا صحفيا تفاصيل و بنود التعاقدات والالتزامات المادية بينها وبين  مصطفي قمر والتي تكشف من خلالها أن الفنان توجه لصرف شيكات نقدية أصدرتها الشركة لصالحه بالمخالفة لإقراره بعدم أحقيته لصرف هذه الشيكات في حال عدم التزامه بتصوير الـ عشرة حلقات كاملة من برنامج "خمس نجوم " وهي مبالغ تزيد عن حقه المالي، وأصدر بيان ادعي فيه كذباً للأمور غير صحيحة .

وأضافت أن قمر قام  بالتوجه لصرف شيكات بالمخالفة لإقراره بعدم أحقيته في صرفها في حال عدم استكمال تصوير الحلقات حيث قام بتصوير ٩ حلقات فقط من أصل عشرة حلقات بالإضافة إلى حصوله على مبالغ نقدية بالزيادة عن تعاقده .

وأشارت الشركة بالمستندات أن ما يروج له الفنان مصطفي قمر بأن الحكم الذي حصل عليه هو تعويضا أدبيا لمكانته الفنية غير صحيح، وأن الأمر هو توجهه لصرف شيكات نقدية ليست من حقه حسب الإقرار الذي وقعه قمر، بالإضافة إلى عدم وجود أي بنود في تعاقدات الشركة مع الفنان تنص علي ضرورة تصدره  للحملة الدعائية للبرنامج .

وكشفت الشركة بالمستندات تفاصيل التعاقدات والالتزامات المادية بين الشركة والفنان مصطفي قمر الذي سبق له التعاقد مع الشركة لتقديم برنامج تليفزيوني من إنتاج الشركة " خمس نجوم " لعدد عشر حلقات وتم النص في العقد على أن يتحصل على" مليون ومئتان ألف جنيها مصريا  نظير أجره عن تصوير الحلقات كاملة إلا أنه لم يقم سوى بتصوير تسع حلقات فقط .

وأضافت الشركة أن قمر تسلم مبالغ نقدية من الشركة بلغت قيمتها 1,352,258 جنيه (فقط مليون وثلاثمائة اثنان وخمسون ألف ومائتان ثمانية وخمسون جنيهاً) وذلك لأن الفنان طالب الشركة بشكل ودي أن يحصل على أجره كاملا قبيل الانتهاء من تصويره العشرة حلقات من برنامج "خمس نجوم " وذلك لاحتياجه للمال بسبب تجهيزات زفاف نجله واكتفت بوعد الفنان للشركة باستكمال المتبقي من حلقات البرنامج وهو مالم يحدث  .

وأضافت "ويكون إجمالي ما تحصل عليه وما تقاضاه بالإضافة إلى المبلغ الذي تم عرضه عليه  وتسلمه شخصيا هو مبلغ 1,592,258 جنيه (فقط مليون  وخمسمائة اثنان وتسعون ألف ومائتان ثمانية وخمسون جنيهاً) وهو مبلغ يزيد عما هو مستحق له نظير تصويره  لعدد تسع حلقات فقط لذا فالفنان مطالب برد حوالي" خمسمائة وعشرون ألف جنيها مصريا للشركة ".. بالإضافة إلى مطالبته بالخسائر المادية التي تكبدتها الشركة لعدم التزامه باستكمال التصوير وتشهير الفنان بسمعه الشركة، كما أنه خالف بنود العقد المبرم بينه وبين الشركة في العديد من بنود العقد .


 

 

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي