اكتشاف كوكب «غريب» يثير دهشة العلماء

 كوكب غريب يثير دهشة العلماء
كوكب غريب يثير دهشة العلماء

 

أثار كوكب تم اكتشافه مؤخرًا، وعلى بعد حوالي 90 سنة ضوئية من الأرض، فضول العلماء المهتمين بالبحث عن حياة خارج كوكب الأرض.

وقد اكتشف باحثون من مختبر الدفع النفاث التابع لناسا، وجامعة نيو مكسيكو، أن الغلاف الجوي للكوكب الخارجي TOI-1231 b، والذي يدور حول نجم قزم أحمر كل 24 يومًا، يمتلك غلافًا جويًا تقارب درحة حرارته 330 كلفن، أو 140 درجة فهرنهايت.

وبحسب العلماء، فهذا الغلاف هذا يجعل الكوكب واحد من أروع الكواكب الخارجية الصغيرة التي يمكن الوصول إليها من أجل دراسات الغلاف الجوي من بين أي كوكب تم اكتشافه من قبل.

وفي بحثهم، بعنوان "TOI-1231 b، قالوا: "كوكب معتدل بحجم نبتون يمر عبر M3 القزم القريب NLTT 24399"، درس الفريق النجم القزم الذي يدور حول كوكب خارج المجموعة الشمسية لقياس كلٍ من نصف قطر وكتلة TOI-1231 ب.

وقد زودت هذه البيانات العلماء، بحسابات الكثافة وسمحت للفريق بوضع نظرية حول تكوين الكوكب.

والكوكب الأصغر، ولكن الأقدم من شمسنا، هو جسم بحجم نبتون وهو أقرب إلى نجمه ثماني مرات من الأرض للشمس، والأمر المذهل بالنسبة للعلماء، هو أن درجة حرارته تشبه درجة حرارة كوكبنا.

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي