تحقيقات موسعة في «التعليم» بسبب فضيحة تكريم «ابنة الشهيد» الحي

د. طارق شوقي
د. طارق شوقي

كرم د.طارق شوقي وزير التربية والتعليم، الطالبة «هـ.م.ش» بالصف السادس الابتدائي بإحدى المدارس الخاصة بمدينة نصر، بصحبة والدتها.

وجاء تكريم الوزير للطالبة على خلفية تعنت المدرسة مع الطالبة لعدم سدادها المصروفات الدراسية، بعد أن زعمت والدتها أنها ابنة أحد شهداء الوطن، مما جعلت الوزارة تفتح تحقيقا بمعرفة الشؤون القانونية حول تعنت المدرسة مع الطالبة، بناء علي ما زعمته والدتها.
المفاجأة كانت فيما أثير على مواقع التواصل الاجتماعي بأن والد الطالبة على قيد الحياة ويشغل وظيفة كبيرة ولديه 3 أبناء.

مصادر مطلعة أكدت لـ«بوابة أخبار اليوم» أن الوزارة قامت بفتح تحقيق موسع في الأمر فور علمها بما يثار على مواقع السوشيال ميديا، للوقوف على حقيقة الأمر.

وأشارت إلى أن الوزارة في انتظار النتيجة النهائية من قبل الشؤون القانونية حول ما يثار لاتخاذ القرار المناسب.

وأكدت المصادر ذاتها، أن وزير التربية والتعليم يعد الوزير الوحيد الذي يحرص على الاستجابة لشكاوى الطلاب وأولياء الأمور والرد عليها بنفسه عبر السوشيال ميديا وغيرها، حيث يعمل على حلها فورا وإزالة كافة العقبات التي تواجه الطلاب وأولياء أمورهم في العملية التعليمية.

وكانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، قد أصدرت بيانا رسميا الأحد ١٧ يناير، أشارت فيه إلى أن د. طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، التقى بابنة أحد شهداء الوطن الطالبة «هـ .م.ش» بالصف السادس الابتدائي بإحدى المدارس الخاصة بمدينة نصر، بصحبة والدتها، لتكريمها. 

ودار حوار بين د. طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والطالبة هالة، حرص خلاله الوزير على توجيه عدد من النصائح للطالبة متمنيًا لها التوفيق في حياتها الدراسية.

وحرص شوقي على الحديث مع الطالبة وتوجيه الكلمات التشجيعية لها بعد حدوث بعض الخلافات الإدارية مع إدارة المدرسة، مؤكدًا على أن التحقيقات جارية في الواقعة بمعرفة الشئون القانونية في الوزارة، وسيتم محاسبة المخطئ.
 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي