«الإيسيسكو» تشارك في دورة الجمعية العامة للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي

الإيسيسكو تشارك في الدورة الثالثة للجمعية العامة للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي
الإيسيسكو تشارك في الدورة الثالثة للجمعية العامة للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي

شاركت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) في الدورة الثالثة للجمعية العامة للمنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، التي استضافتها مدينة أنقرة التركية يومي 2 و3 ديسمير 2020، تحت عنوان: "التنمية المستدامة للأمن الغذائي في منطقة منظمة التعاون الإسلامي"، فيما شارك في أعمال الدورة عبر تقنية الاتصال المرئي ممثلون عن المنظمات الدولية المتخصصة ووزراء وخبراء في مجال الزراعة والأمن الغذائي.

وقد ناقش الاجتماع أهمية التعاون بين الدول الأعضاء لمواجهة التحديات الراهنة، ووضع استراتيجية خاصة بالأمن الغذائي في العالم الإسلامي، وإنشاء احتياطي الأمن الغذائي لمنظمة التعاون الإسلامي، وتسهيل الوصول إلى الغذاء في الدول الأعضاء من خلال تنسيق سياسات المخزون الغذائي، ومراقبة حالة الأمن الغذائي بتلك الدول، واعتماد خطة عمل المنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، وآليات تنفيذها، وتشكيل اللجان التوجيهية للسلع الزراعية الاستراتيجية، ولجان المشروعات التابعة لها، وكذا اعتماد مراكز التميز الإقليمية المقترحة.

كما جرى بحث اقتراح إنشاء الاتحاد الإسلامي لتصنيع الأغذية، وتطوير بنوك الجينات الوطنية، التي تنص عليها أجندة 2026 لمنظمة التعاون الإسلامي للعلوم والتكنولوجيا والابتكار.

مثل الإيسيسكو في الاجتماع، عن بُعد، الدكتور رحيل قمر، رئيس قطاع العلوم والتكنولوجيا، وعدد من الخبراء بالقطاع، حيث أكدوا أهمية تعزيز بنوك الجينات في الدول الأعضاء، لما تلعبه من دور استراتيجي في الإدارة المتكاملة للأصول الوراثية، وأشاروا إلى ضرورة حوكمة الأمن الغذائي بدول العالم الإسلامي، ومكافحة التصحر، والتصدي لفقدان الغطاء النباتي، واتخاذ التدابير اللازمة لحماية التنوع البيولوجي في دول العالم الإسلامي، وقضية بنوك الحبوب، والتعاون بشأنها بين المنظمة والمنظمات الأخرى.

يذكر أن المنظمة الإسلامية للأمن الغذائي، إحدى المنظمات التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي، تأسست عام 2016، ومقرها في جمهورية كازاخستان، ومن أهدافها توفير الخبرة والمعرفة الفنية للدول الأعضاء في مختلف جوانب الزراعة المستدامة والتنمية الريفية والأمن الغذائي والتكنولوجيا الحيوية، وتقييم ورصد حالة الأمن الغذائي، وتوفير شبكات الأمان الاجتماعي والمساعدات الإنسانية، ومكافحة التصحر وإزالة الغابات والتعرية.

اقرأ أيضاً: الإيسيسكو تدعو إلى دعم ذوي الاحتياجات الخاصة في مواجهة جائحة كوفيد 19

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي