العثور على قبيلة كاملة منعزلة عن العالم.. شاهد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

عثر على قبيلة كاملة من البشر منعزلين عن العالم يعيشون على جزر تسمى "ماركيساس"، لا زال سكانها لا يعلمون شيئًا عن العالم الخارجي، وعن حجم التكنولوجيا التي أحاطت بنا من كل جانب، حيث يحتفظون بصفاتهم القبلية الأصلية.

و تعتبر "ماركيساس" هي واحدة من أكثر الجزر النائية في العالم، حيث تقع في جنوب المحيط الهادئ على بعد أكثر من 800 ميل من وجهة تاهيتي السياحية، ولا يزال يسكنها المستوطنون القبليون الأصليون فقط.

فيما تنتشر الجزر في وسط المحيط الهادئ، على بعد 1400 كيلومتر (880 ميل) من أقرب وجهة سياحية شهيرة في تاهيتي في بولينيزيا الفرنسية.

وأستطاع المصور العالمي الشهير «جيمي نيلسون» المعروف بصوره عن سكان القبائل الأصليين،  من زيارة الجزر مرتين والتقط عددًا من الصور المذهلة التي تكشف عن عالم آخر مثل الذي نراه في الأفلام.

وتوضح الصور المذهلة التي التقطها المصور العالمي جيمي نيلسون، كيف تبدو الحياة على الجزر، التي أصبحت واحدة من أفضل أسرار العالم المحفوظة.

وتتميز جزر "ماركيساس" بمناظرها الطبيعية الجبلية الخضراء التي تذكرك برواية المغامرة الشهيرة لروبرت لويس ستيفنسون "جزيرة الكنز"، فيما تتكون مجموعة الجزر من 12 جزيرة، لا يستوطن السكان سوى 6 منها، وتكشف صور جيمي المذهلة الآفاق البانورامية.

وظهرت في الصور إحدى أعضاء القبيلة وهي ترتدي اللباس التقليدي الكامل للسكان الأصليين، والذي يتم ارتداؤه عادة في المناسبات الخاصة مثل حفلات الزفاف، وكأنهم قد خرجوا من فيلم مغامرة خيالي.

كما يظهر في الصور أفراد القبيلة وهم مغطون بالوشم القبلي، حيث يشبه الوشم الحديث الذي نعرفه، استخرجوه من تلك الجزر المعزولة.

ويقول جيمي إن سكان الجزر احتفظوا بإحساس ثري بالتراث، ويتجولون في جزرهم في الغالب على ظهور الخيل.

وقال جيمي: "إنها جزء جميل من العالم ولا تزال بمنأى نسبيًا عن العالم المتقدم"، ويعرف جيمي البالغ من العمر 53 عامًا، بصوره عن الشعوب القبلية والأصلية، فقد زار جزر ماركيساس مرتين حتى الآن.

     العثور على قناع أثري عمره 6 آلاف عام

 

 

 

 

 

احمد جلال

جمال الشناوي