الخارجية الأذربيجانية : «أرمينيا» تواصل انتهاكات القانون الدولي

هجوم الصاروخي من من قبل القوات المسلحة لأرمينيا على محافظة باردا
هجوم الصاروخي من من قبل القوات المسلحة لأرمينيا على محافظة باردا

أعلنت اليوم وزارة الخارجية في أذربيجان أن الهجوم الصاروخي من قبل القوات المسلحة لأرمينيا على محافظة باردا الأذربيجانية، يعد جريمة حرب أخرى ارتكبتها أرمينيا في الأيام الأخيرة .

وقالت في بيان لها اليوم : يعتبر هذا انتهاكا صارخا لوقف إطلاق النار الإنساني المتفق عليه للمرة الثالثة من خلال الجهود المستمرة للوسطاء الدوليين والتزامات أرمينيا بموجب القانون الإنساني الدولي.

وتابع البيان : إن الجريمة الدموية التالية التي ارتكبتها القوات المسلحة لأرمينيا عشية اجتماع وزيري خارجية البلدين مع الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا في جنيف دليل واضح على أن الدولة المعتدية أرمينيا ليست مهتمة بحل سياسي للصراع وتهدف إلى تقويض المفاوضات بكل الوسائل.

واختتم البيان، بأن القيادة السياسية - العسكرية لأرمينيا تتحمل المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة ضد الإنسانية ضد السكان الأذربيجانيين المسالمين، كما دعا  المجتمع الدولي لاتخاذ موقف حازم من أجل تقديم الجناة إلى العدالة.

اقرأ أيضا : كامالا هاريس: قيادة بايدن تجعل أمريكا أكثر اتحادا وقوة

 

 

 

 

 


 

3