كامالا هاريس: قيادة بايدن تجعل أمريكا أكثر اتحادا وقوة

كامالا هاريس
كامالا هاريس

قالت كامالا هاريس، المرشحة لمنصب نائب الرئيس الأمريكي في الانتخابات الرئاسية المقبلة، إن أمريكا ستصبح أمة متحدة تحت قيادة جو بايدن، إذا أصبح رئيسا.

وكتبت على "تويتر" ،اليوم الثلاثاء: "تحت قيادة جو بايدن، نستطيع أن نصبح أمة متحدة"، مضيفة: "ستصبح أمريكا أمة أكثر قوة وقادرة على مداواة جروحها".

وفي يوم 11 أغسطس، اختار المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية جو بايدن السيناتور كامالا هاريس، لتكون مرشحة لتولي منصب نائب الرئيس في انتخابات الـ 3 من نوفمبر، وقال: "يشرفني أن أعلن أنني اخترت كامالا هاريس المدافعة الشرسة عن الضعفاء وأحد أفضل من عملوا في الخدمة العامة نائبا لي".

اقرأ أيضا: نائبة جو بايدن تدخل العزل بعد إصابة عدد من أعضاء الحملة بفيروس كورونا

ويقول ترامب إن "هاريس لم تكن تحترم نائب الرئيس السابق جو بايدن خلال المناظرات، ومن الصعب اختيار شخص لا يكن لك الاحترام".

وينتقد الرئيس الأمريكي كامالا هاريس ويقول: "إنها تريد رفع الضرائب وخفض التمويل للجيش، وإدخال النظام الاشتراكي في الطب وهكذا سنفقد الأطباء، وأشياء كثيرة عليها أن تشرحها".

ويصف ترامب، كامالا هاريس بـ "البغيضة للغاية"، عندما هاجمت خلال جلسات الاستماع التي عقدها مجلس الشيوخ لتأكيد تعيين قاضي المحكمة العليا الأمريكية بريت كافانو.

وقال ترامب إن هاريس أكثر أعضاء مجلس الشيوخ "وضاعة وفظاعة وعدم احترام للآخرين".

ويتنافس في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة في 3 نوفمبر المقبل، الرئيس دونالد ترامب مرشح الحزب الجمهوري، الذي يسعى للفوز بفترة رئاسية ثانية، مع جو بايدن، مرشح الحزب الديمقراطي، الذي يسعى لإزاحته.


وتشغل هاريس منذ عام 2017 منصب سيناتور عن ولاية كاليفورنيا في مجلس الشيوخ الأمريكي.

كما شغلت هاريس في الفترة ما بين عامي 2004 و 2011، منصب مدعي عام سان فرانسيسكو، وشغلت بين عامي 2011 و2017، منصب النائب العام الثاني والثلاثين لولاية كاليفورنيا.

 

 

 

 

 


 

3