صور وفيديو| فوضى بمدارس المنيب وتجاهل لتطبيق الإجراءات الاحترازية

صورة من أمام المدرسة
صورة من أمام المدرسة

مشهد عبثي وفوضى تحدث يوميا منذ بدء الدراسة بأحد المدارس التجريبية بمنطقة المنيب، داخل وخارج أبواب المدرسة، حيث يتزاحم أولياء الأمور ما بين الآباء والأمهات أمام باب المدرسة من الخارج منتظرين أبنائهم، في حين يتزاحم الطلاب داخل المدرسة في ظل عدم وجود أي إشراف أو سيطرة من قبل المدرسة.

وبالرغم من تحذيرات وزارة التربية والتعليم لأي مدرسة تخالف تطبيق الإجراءات الاحترازية، إلا أن إدارة المدرسة ضربت بعرض الحائط كل هذه التحذيرات، فلا توجد مسافات بين الطلاب، ولا التزام بارتداء الكمامات، وتعمد المدرسة الاعتماد على باب واحد فقط لدخول وخروج الطلاب من المدرسة بالرغم من احتواء المدرسة على أكثر من باب.
وفي هذا الصدد، أكد نائب وزير التربية والتعليم و التعليم الفني د.رضا حجازي، أنه سوف تكون هناك عقوبات رادعة مع أي مدرسة تتهاون في تنفيذ الإجراءات الوقائية الاحترازية داخل المدارس.


وأوضح نائب الوزير، في تصريح خاص لـ«بوابة أخبار اليوم»، أن هناك تواصل بين وزارة التربية والتعليم و التعليم الفني، وبين المديريات والإدارات التعليمية للإبلاغ عن أي مدارس تتهاون في تنفيذ الإجراءات. 

 وشدد على ضرورة تطبيق جميع الإرشادات الوقائية لحماية الطلاب من فيروس كورونا داخل المدرسة والمتمثلة في تنظيف المدرسة جيداً، وتعقيم أدوات الطلاب، وتهوية الفصول جيدا، والحفاظ على مسافات آمنة بين الطلاب، وقياس حرارة جميع الطلاب كل صباح، وتذكرة الطلاب دائماً بالإرشادات الوقائية".

وكان من أهم ما أصدرته وزارة التربية والتعليم هو الالتزام بتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي بين الطلاب في الطابور المدرسي والفصول، وتوزيع كثافة الفصول على الفراغات المتوفرة بالمدرسة، في ظل ما تم الإعلان عنه من توزيع الحضور الفعلي للصفوف الدراسية على مدار أيام الأسبوع لتقليل عدد الطلاب المتواجدين داخل المبنى المدرسي خلال اليوم الدراسي.
وقال د طارق شوقي، إن الوزارة وضعت خطة لاستمرار عملية التعلم في ظل انتشار فيروس كورونا، عن طريق العمل على تقليل الكثافة بإعادة توزيع الحصص وتعدد مصادر التعلم دون التأثير على المحتوى الأكاديمي المفترض تحصيله مع نهاية العام الدراسي.


وأضاف شوقي، أنه تم توزيع أجهزة حرارية على المدارس لقياس درجات حرارة الطلاب يوميًا، فضلاً عن توفير أماكن عزل داخل المدارس في حالة شعور أحد الطلاب بالإعياء ويتم التنسيق في ذلك الأمر مع وزارة الصحة.

 

إقرأ أيضا || بعد ظهور 13 حالة مصابة بكورونا.. التعليم تستعد لتنفيذ سيناريوهات «الغلق»

 

 

 

 

 


 

3

احمد جلال

جمال الشناوي