«سعفان» يناقش برنامج دعم وإصلاح التعليم الفني والتدريب المهني

سعفان يناقش برنامج دعم وإصلاح التعليم الفني والتدريب المهني
سعفان يناقش برنامج دعم وإصلاح التعليم الفني والتدريب المهني

بحث وزير القوى العاملة محمد سعفان، مع نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفنى الدكتور محمد مجاهد ، ومستشار وزير التربية والتعليم للتعليم الفنى الدكتور أحمد عشماوي، تنفيذ المرحلة الجديدة من الاتفاقية الموقعة مع الاتحاد الأوروبي، بشأن برنامج دعم وإصلاح التعليم الفني والتدريب المهني "TVET"، بالتعاون مع وزارات التجارة والصناعة، والتعليم العالي، والتعليم الفني والتخطيط والتعاون الدولي، وعمل منصة لمعلومات سوق العمل.

وأكد الوزير ضرورة وضع إستراتيجية من خلال اللجنة الاشرافية لتنفيذ المشروع  لضمان الاستدامة، لافتا إلى إعداد خطة مستقبلية تتضمن محورين أولهما تطوير 336 مكتب للتشغيل بمديريات القوي العاملة على مستوى، وهذه المكاتب هى بمثابة الذراع المسئول عن إمدادنا بالمعلومات والبيانات المطلوبة، ما يسهم في إنشاء منظومة إلكترونية كاملة في تلك المكاتب، تعطي نظرة شمولية عن واقع معلومات سوق العمل داخل المجتمع المصري بما يخدم المنصة الإلكترونية لمعلومات سوق العمل ومعرفة احتياجاته وتوفير العمالة المدربة المؤهلة. 

وأشار إلي أن المحور الثاني هو تدريب ممثلي أصحاب الأعمال، ومديري الموارد البشرية العاملين لديهم لتوعيتهم بأهمية منصة معلومات سوق العمل، وامدادنا بكافة المعلومات.

وشدد الوزير على ضرورة بناء وعى رجال الأعمال، لتطوير فكرهم، بحيث يتطلعون للمستقبل بشكل أفضل، والتماشي مع متغيرات العصر والمهن المستحدثة لبناء غد أفضل لأبناء هذا الوطن.

واتفق الجانبان على تشكيل لجنة وطرح خطة مفصلة عن احتياجات الوزارة للبدء في المشروع والمساهمة في إعداد المنصة باعتبارها الجهة الأساسية المسئولة عن معلومات سوق العمل ، وبدونها لا يمكن تحقيق النجاح في المشروع.

حضر الاجتماع من جانب الوزارة آمال عبد الجواد رئيس الإدارة المركزية للعلاقات الخارجية، وأيمن قطامش رئيس الإدارة المركزية للتدريب المهني، ومحمد عبد الرحمن رئيس الإدارة المركزية للتشغيل ومعلومات سوق العمل، وإيهاب عبد العاطى المستشار القانوني للوزير، وياسر الشربيني معاون الوزير .

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا