سفيرة كولومبيا بمصر: المنطقة الاقتصادية لقناة السويس تصعد عالميا بقوة

 سفيرة كولومبيا: المنطقة الاقتصادية لقناة السويس "تصعد بقوة عالميًا"
سفيرة كولومبيا: المنطقة الاقتصادية لقناة السويس "تصعد بقوة عالميًا"

أكدت آنا ميلينامونيوس سفيرة دولة كولومبيا بمصر، حرص بلادها على دعم وتطوير علاقات التعاون مع مصر فى مختلف المجالات، والتطلع لتواجد شركات كولومبية داخل المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.

وقالت سفيرة كولومبيا لدى زيارتها مقر الهيئة الاقتصادية لقناة السويس، إن المنطقة تملك العديد من المميزات الحيوية مما يعزز فرص الشراكة علاوة على اهتمام بعض الدول العملاقة وتواجد شركاتها فيها مما يجعلها تصعد بقوة خلال السنوات المقبلة .

وذكر بيان للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس صدر اليوم الأربعاء، أن اللواء محمد شعبان نائب رئيس المنطقة استقبل السفيرة للتعرف على الفرص الاستثمارية بالمنطقة وبحث سبل التعاون بين الجانبين في عدد من المجالات المشتركة وذلك في إطار اهتمام عدد من الدول بالمنطقة الاقتصادية في ظل عمليات التطوير المستمرة في البنية التحتية ومنح مزيد من الحوافز والإعفاءات.

وأبدى اللواء محمد شعبان سعادته باهتمام الحكومة الكولومبية بالتعرف على المنطقة الاقتصادية وفرص الاستثمار بها مما يؤكد على نجاح عملية الاستثمار فيها ويشير إلى خطواتها الملموسة نحو منافسة المناطق الاقتصادية الأخرى، وعزز ذلك إلى سياسة المنطقة في الانفتاح على كل العالم والاهتمام بجذب استثمارات عالمية وإلى موقعها الاستراتيجي وحوافزها الضريبية والجمركية .

وخلال اللقاء قدم اللواء شعبان شرحاً تفصيلياً عن البنية التنظيمية والتشريعية للهيئة ومشروعات التنمية والتطوير التي تقوم بها المنطقة في عدد من الأنشطة والخدمات، وأهم ما تتمتع به المنطقة من مزايا وإعفاءات و سهولة في أداء الأعمال وسهولة الوصول للأسواق العالمية من خلال اتفاقيات التجارة الحرة مع كثير من الدول مما يجعلها بوابة للسوق الإفريقي والشرق الأوسط.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا