تحرير طفل الشرقية المختطف وإعادتة لأسرته 

تحرير طفل الشرقية المختطف
تحرير طفل الشرقية المختطف

تمكنت الأجهزة الأمنية بالشرقية، من تحرير طفل وإعادته لأسرته سالما خطفة ٤ عاطلين بطريق الخطأ لابتزاز أسرته ومطالبتها بسداد فدية قدرها ١٠٠ ألف دولار .

 

كان اللواء ابراهيم عبد الغفار  مدير أمن الشرقية قد تلقى بلاغا من سائق بقرية تلراك التابعة لمركز اولاد صقر بقيام مجهولين بخطف نجله البالغ عمرة ١١ عاما وأنه تلقى اتصالا هاتفيا من مجهول يطالبه بسداد فدية قدرها ١٠٠ ألف دولار لإطلاق صراحه. 

 

وتشكل فريق بحث بإشراف اللواء عمرو رؤوف مدير المباحث الجنائية وبرئاسة المقدم شريف حمادة رئيس فرع البحث بالشمال لسرعة إعادة الطفل المختطف لأسرته.

 

وتوصلت التحريات، إلى أن وراء الجريمة ٤ عاطلين وأنه توجد خلافات بينهم وبين خال الطفل الثري وأنهم عقدوا العزم علي خطف نجله لابتزازه، وفي يوم الحادث قاموا بخطف الطفل سعيد بدلا من ابن خاله بدراجة بخارية أثناء تواجده في حفل عرس أحد أقاربه واخفاءه في شقة أحدهم وعندما شعروا برصد تحركاتهم سارعوا بنقله للمزرعة، وتم القبض عليهم وتحرير الطفل المختطف وتسليمه لأسرته والتي قدمت الشكر للأجهزة الأمنية على جهودها لإعادة الطفل سالما دون سداد أي مبالغ، وتم إحالة المتهمين للنيابة التي تولت التحقيق .

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا