الوفد: فشل دعوات "الإخوان" ضربة جديدة قاصمة للتنظيم الإرهابي

 مصطفى شحاته، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد
مصطفى شحاته، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد

قال مصطفى شحاته، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد، إن فشل دعوات التظاهر التي دعا إليها الهارب محمد علي من الخارج، ضربة جديدة وجهها الشعب المصري للجماعات الإرهابية والتنظيم الدولي، ونتيجة حتمية للتخبط الحادث بين أرجاء الجماعة، مشيرا إلى أن تكرار هذه الدعوات يعكس حالة الإفلاس الذي تعانيه.

ولفت شحاته، في بيان له، أن وعي المصريين كان السبب الأساسي في سقوط وفشل دعوات التظاهر، وان المواطنين لديهم درجة من الوعي في إدراك مدى حجم التغيير الذي حدث لهم على مدار السنوات القليلة الماضية، وحجم الإنجازات التي تم إنشائها في كافة المجالات، فكل هذه الخطوات كانت كافية للرد على تلك الدعوات التخريبية التي تستهدف إثارة الفوضى والبلبلة في الشارع وإحداث حالة من الانفلات الأمني.

وأضاف أن مصر شهدت نهضة شاملة في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، في عدد من الملفات أهمها ملف الصناعة والتجارة وكذلك تقدم كبير في ملفات الدين العام والقروض، منوها أن كل الاستراتيجيات التي تسير عليها الحكومة أنقذت اقتصاد مصر في فترة أزمة فيروس كورونا، في الوقت الذي تعرضت فيه عدد من الدول الكبرى لأزمات إقتصادية كادت أن تطيح بها.
 

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا