بالصور| الإنتاج الحربي: تطرح عروض وتخفيضات بـ«مبادرة مايغلاش عليك»

جانب من المنتجات
جانب من المنتجات

شهد قطاع الإنتاج الحربي تطور ملحوظ في السنوات الأخيرة في مجال صناعة المنتجات المدنية التى تخدم قطاع الأسرة المصرية وتدعم المنتج المحلي في الأسواق وتنافس مثيلاتها من المنتجات المستوردة.

وقامت «بوابة أخبار اليوم» بجولة من داخل منافذ ومعارض بيع الإنتاج الحربي لنتعرف أكثر علي منتجات الإنتاج الحربي المقدمة للمواطنين وأسعارها التنافسية والمميزات التى تقدمها للجمهور .

وتتميز معارض الإنتاج الحربي بشكل موحد وعرض المنتجات بطريقة جاذبة للجمهور ووجود عارضين مدربين على التعامل مع الجمهور، وعلى دراية تامة بالمواصفات الفنية ومميزات كل منتج للرد على استفسارات العميل والشرح الوافى للمنتج وطرق استخدامه أثناء البيع لضمان الحفاظ عليه .

وتقدم شركات الإنتاج الحربي تخفيضات بشكل مستمر فى المناسبات والأعياد الرسمية بجميع معارض الانتاج الحربي المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، في إطار حرص وزارة الإنتاج الحربي على مشاركة المصريين احتفالاتهم، وللتيسير على الأسر المصرية البسيطة.

كما تشارك منتجات الإنتاج الحربي فى المبادرات المختلفة والتى كان آخرها المبادرة الرئاسية "مايغلاش عليك" التى أطلقت فى 26 يوليو2020 حيث تشارك الوزارة بعرض نسب تخفيض على منتجات الأسرة لديها من أدوات المائدة والمطبخ الأستانلس ستيل ،الأجهزة الكهربائية كالتليفزيونات والتكييفات والمراوح والمواد الكيميائية كالبويات والمطهرات ولمبات الليد وموفرات المياه والنجيل الصناعى والمحركات وغيرها من المنتجات.

وبالنظر داخل منافذ الإنتاج الحربي تجد العديد من الأدوات المنزلية والأجهزة الكهربائية المختلفة والمواد الكيميائية والمطهرات التى تهم كل بيت مصرى . ونتذكر معارض الإنتاج الحربي فى عهدها السابق مع بداية أول منتج مدنى "سخان المصانع الحربية" الذى تم تصنيعه عام 1965 والذى كان مصمم بتكنولجيا ألمانية، ومر بمراحل تطوير متعدد لمعالجة ضغط المياه وإدخال الإشعال الذاتى لزيادة الأمان وتم تقليل حجمة وتطويرة لإضافة شكل جمالى وصولاً لأحدث شكل للسخان "السخان الديجيتال" 10 لتر و8 لتر، والذى صمم ليوفر الهدر بالمياه والذى يقوم بتسخين المياه بشكل فورى .

ثم ننتقل لنرى البوتاجازات الأستانلس المطورة الـ (5) و (4) شعلة والمزودة بإشعال ذاتى ومروحة داخلية وفرن وشواية وحافظة طعام مصنعة من الإستانلس (0.8) المعالج للصدأ وغطاء زجاح حرارى ونرى التطور الملحوظ فى التصنيع بعد أن شاهدنا بوتاجاز المصانع فى بيوت الأياء والأجداد مصنع من الصاج المطلى بالمينا وعرف آنذاك بالبوتاجاز الشعبى 2 ونصف شعلة و3 شعلة والذي بدأ الإنتاج الحربي بتصنيعه عام 1964 ولا يزال يباع حتى الآن بمنافذ البيع لتغطية كافة فئات العملاء.

وأثناء تواجدك بالمنفذ تجد أشكال مختلفة من الثلاجات بدايةً من الثلاجة 12 قدم إلى الثلاجة 18 قدم، وتتذكر الثلاجة "الكلفينيتور" أول ثلاجة تم تصميمها فى الإنتاج الحربي فى السبعينيات وحققت نجاحاً مع المستهلك المصرى ، لتعود بالنظر لتجد ثلاجات مصممة بأحدث الطرازات من حيث الشكل الخارجى الأستانلس ستيل المعالج للصدأ الذى يتحمل عوامل الرطوبة ويسهل تنظيفة ونرى الجودة فى التصنيع والتنوع فى الأحجام من ( 320 , 410 , 500 ) لتر والديب فريزر (5) و(7) درج والمينى بار، وقد صممت جميعها لتكون صديقة للبيئة وموفرة للكهرباء ، والجدير بالذكر أنه تم إنشاء خط تصنيع الثلاجات عام 2013 ويتم العمل بشكل دورى على تطويرة للخروج بمنتج منافس للشركات العالمية من حيث الشكل والجودة فى التصنيع وملائمته لكافة متطلبات العميل وتم إدخال نماذج متطورة فتجد الثلاجة (2) و(3) باب المزودة بشاشة ديجيتال لتلبية متطلبات كافة العملاء

ولا يفوتنا النظر إلى الغسالات التى كانت بدايتها فى السبعينيات فتجد الغسالة العادية التى عرفناها جميعاً فى الأفلام فمن منا لايتذكر مشهد الغسالة فى فيلم "الشقة من حق الزوجة" والذى شهدت مراحل تطور كبيره فى التصنيع إلى أن تم تصنيع الغساله الأوتوماتيك المزودة بالمجفف حيث تم تحديث إمكانياتها وإدخال خواص تكنولوجية مستحدثة تضاهى التكنولوجيا العالمية فى هذا المجال وتم تصنيع الغسالة "الأوفر أوتوماتيك" والتى تتميز بمميزات الغسالة الأوتوماتيك مع إمكانية استخدام المساحيق العادية ، وتلاحظ التطور فى الشكل الذى يعكس إمكانية منظومة صناعية متطورة.

ولا يخلو منفذ الإنتاج الحربي من أى جهاز تحتاجه فتجد الشاشات التليفزيونية التى بدأ إنتاجها بمصانع الإنتاج الحربي منذ الستينات بإنتاج التليفزيون العادى الأبيض وتطور لإنتاج التليفزيون العادى الملون ثم إنتاج التليفزيون LCD بجميع المقاسات وصولاً لإنتاج التليفزيون FHD-LED بجميع المقاسات والتكنولوجيا المختلفة التى يبحث عنها العميل.

وقد شهد تطور إنتاج المراوح منذ السبعينيات تطوراً كبيراً حينما كانت تنتج المصانع مروحة (الماريلا) ثم تم تطويرها لإنتاج تشكيلة متنوعة من المراوح (الأستاند – السقف – الصندوقية – حائط ) بسرعات مختلفة بريموت أو بدون ريموت وبألوان وأشكال تناسب كل بيت أو مكتب.

وبالطبع تجد (ست البيت) الركن الخاص بها من المعروضات من أدوات المائدة والمطبخ الألومنيوم والأستانلس ستيل وكانت قد بدأت الوزارة فى هذا المجال عام 1995بإنتاج الأواني المنزلية المتميزة المصنوعة من الالومنيوم والتى تميزت عن غيرها بالأسواق حيث تُصنع هذه الأدوات من الألومنيوم النقي الخالي من الرصاص بنسبة 99.7% وطبقا للمواصفات القياسية المصرية، وتقدم مجموعة رائعة ومتنوعة من الأواني المنزلية مختلفة المقاسات والاشكال عالية الجودة ،كما تجد رقائق الالومنيوم ( الفويل ) بجميع انواعه للاستخدام الصناعي والمنزلي والرقائق متعددة الطبقات الخاصة بعمليات تغليف وتعبئة المنتجات الغذائية والدوائية .

وعن التطوير الذى شهده التصنيع فى هذا المجال يحدثنا أحد العارضين قائلاً:

التطور بدأ من عام 1982 ليشمل الأدوات والأواني المنزلية وأوعية الطهي من الأستانليس ستيل الصلب الذى لا يصدأ (L304 ) وجميع أنواع الأدوات للمنازل والفنادق والتى تمتاز بجمال الشكل وتعدد الموديلات والطرازات المختلفة لتناسب كل الأسر من (أطقم الشاي والخشاف - أطقم الصواني والأطباق - صواني الشاي وصواني الطعام - أوعية الطهي والكسرولات والمقالي بغطاء وأيضا بدون غطاء - أوعية الطهي العادية وهي متاحة بـ 5 مقاسات بارتفاعات مختلفة- أوعية الطهي بالضغط وهي توفر الوقت والجهد وتحافظ علي القيمة الغذائية للطعام ولها قاعدة داخلية من الصلب الذي لا يصدأ ومنها سعات مختلفة تناسب جميع الأغراض ويوجد منها أنواع مزودة بالديكور لتناسب مختلف الاذواق) .

وأضاف العارض الذى يجيد المام المعلومات عن هذه المنتجات :

تجد "ست البيت" مجموعة متميزة من أدوات المائدة بالكامل متاحة بالكثير من الموديلات والطرازات المختلفة وسكاكين المطبخ بجميع المقاسات وبأقطار مختلفة لكافة الاستخدامات وهي مصنوعة من خامات الصلب الذي لا يصدأ ومكتسب الصلادة طبقا للمواصفات العالمية ويتم تصنيع أيدي السكاكين من الخشب الزان المعالج".

هذا وقد أدخلت وزارة الإنتاج الحربي العديد من المنتجات الحديثة وكان أبرزها التكييف الذى تم إنتاجه عام 2010 سبيليت البارد /الساخن والبارد بقدرات (4،3،2.25،1.5) حصان ، كما تنتج أجهزة التكييف الشباك 1.5 حصان لتلبى كافة الأذواق ، ويتميز التكييف بجودة البرودة التى تشعر بها أثناء تواجدك بالمنفذ كما أنه صديق للبيئة وموفر للكهرباء.

ولأن الإنتاج الحربي يستغل فائض قدراته الإنتاجية ويطور قدراته التصنيعية ويشارك ويساهم فى كافة الأزمات فينتج منتجات ذات بعد قومى والتى كان أهمها اللمبات الليد عام 2009 للمساهمة فى ترشيد إستهلاك الكهرباء وتخفض إستهلاك الطاقة الكهربائيه بنسبة ٧٠ %وتوفر جميع احتياجات المنازل والمكاتب والشوارع والحدائق وموفرات المياه الذكية عام 2018 للمساهمة فى ترشيد إستخدام المياه والتى تناسب كافة أنواع خلاطات الحنفيات فى كافة البيوت وتعمل على توفير المياه بنسبة 75 % كما يستخدم فى الشركات والمصانع والمؤسسات المختلفة ومتوفر منها مقاسات مختلفة ( 3 لتر / دقيقة , 6 لتر / دقيقة , 8 لتر / دقيقة ) كما يوجد منه أنواع أخرى مثل موفر لحنفيات المياه 3 لتر / دقيقة , موفر للشطاف 6 لتر / دقيقة , موفر للدش 9 لتر / دقيقة كما انه سهل الفك والتركيب.

و فى عام 2018 ساهمت الوزارة فى إنتاج المنظفات لإدخال منتجات مدنية جديدة مثل الصابون السائل للأواني والصابون السائل للأيدي لتناسب وتغطى باقى متطلبات الأسرة المصرية وفى عام 2020 خلال أزمة كورونا تم تطوير الخط لإنتاج الكحول الإيثيلى والمطهرات للأيدى والأسطح والأرضيات كما تم البدء فى تصنيع الكمامات الطبية بأنواعها ( القطنية - N95 – الجراحية ) وتجدها متوفرة بأسعار زهيده مقارنة بأسعار السوق .

وعن أسعار منتجات الإنتاج الحربي تحدثنا إلى أحد العملاء بالمعرض والذى أوضح أن أسعار منتجات وزارة الإنتاج الحربي تأتى فى متناول المواطن العادى ومنافسة لأسعار السوق بل تتفوق علي المنتجات المثيله من حيث الجودة والسعر المنافس ، وأضاف أن كل بيت سيجد ما يحتاجه ويلائمه وبالأسعار التى تناسبه نظرا لتنوع الأسعار ووفقاً للإمكانيات التكنولوجية للمنتج التى تميزه عن غيره ، فالبوتاجازات تتراوح أسعارها من 600 إلى 2800 جنيه ، والتكييفات تتراوح من 6 إلى 10 آلاف جنيه ، والثلاجات تبدأ من 3000 إلى 21 ألف جنيه للثلاجة "فرنش دور" كلاً حسب إحتياجاته ، وتتراوح أسعار السخانات من 1600إلى 2200 جنيه ، وتجد الشاشات من 2750 إلى 8950 جنيه ، والمراوح بداية من 560 إلى 715 جنيه ، هذا وتتنوع أسعار أدوات المائدة والمطبخ الألومنيوم والأستانلس ستيل ويجد العميل ما يحتاجه من البيع بالقطعة والذى يبدأ من 20 إلى 350 جنيه أو الأطقم والتى تتراوح أسعارها من 1200 إلى 1800 جنيه وتجد موفرات المياه بسعر 45 جنيه والكمامات تبدأ من 3 جنيه ونصف للجراحية إلى 20 جنيه للكمامة N95 ، وتتراوح أسعار المطهرات من 13 جنيه لزجاجة الكحول 125 مل إلى 460 جنيه للجركن 40 لتر كحول .

وعن منافذ بيع الإنتاج الحربي أوضح لنا مدير المنفذ أنه يمكن لأى عميل أن يجد جميع منتجات الإنتاج الحربي من خلال ( 18) منفذ ومعرض بيع منتشر بمختلف محافظات الجمهورية والذى قد وضعت وزارة الإنتاج الحربي خطة لتطويرهم حتى تعرض هذه المنتجات بشكل جاذب للجمهور ، وتنتشر منافذ البيع بمحافظة القاهرة في مناطق "روكسي وحلوان والتحرير ورمسيس وجسر السويس والهايكستب وشبرا المظلات والزاوية الحمراء "، ومحافظة الأسكندرية فى مناطق "لوران والحرية ومصطفى كامل" ، ومحافظة الجيزة بشارع "الهرم" ، ويوجد بمحافظة الشرقية معرض "العاشر من رمضان" ومعرض "طنطا" بالغربية ومعرض "دمنهور" بالبحيرة ، ومعرض "رأس البر" بمحافظة دمياط ومعرض "بنها" بمحافظة القليوبية ، هذا وتسعى الوزارة على نشر عدد من المعارض بمحافظات الوجه القبلى .

والوزارة تعمل علي التوسع فى فتح عدد أكبر من المنافذ علي مستوي الجمهورية .

كما حرصت وزارة الإنتاج الحربي على تقديم خدمة ما بعد البيع من خلال الخط الساخن "19827" لتلقى الشكاوى والاستفسار وتوزيعها على المتخصصين لضمان جودة الصيانة والخدمة المقدمة للعميل وفى الوقت المناسب، ويوفر "الإنتاج الحربي" مراكز صيانة معتمدة للعميل وتعمل الوزارة على تحسين وتطوير خدمة ما بعد البيع.

هذا ويواصل الإنتاج الحربي مسيرة العمل والتطور لتغطى منتجاته كافة متطلبات الأسرة المصرية والبيت العصرى الحديث.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

ترشيحاتنا