رئيس اللجنة الطبية لكأس العالم لليد يكشف سر نجاح الدورة

رئيس اللجنة الطبية لبطولة العالم للرجال لكرة اليد د.حازم خميس
رئيس اللجنة الطبية لبطولة العالم للرجال لكرة اليد د.حازم خميس

أكد رئيس اللجنة الطبية لبطولة العالم للرجال لكرة اليد د.حازم خميس، أن مستشفى وادي النيل ستكون راعيا طبيا للبطولة وستوفر كافة الخدمات الطبية بأعلى مستوى من الجودة وفقا للمقاييس العالمية.

وقال د. حازم خميس رئيس اللجنة الطبية لبطولة العالم للرجال لكرة اليد التي تقام بمصر يناير 2021 في كلمته خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم الأربعاء 12 أغسطس، بمستشفى وادي النيل بصفتها الراعي الطبب للبطولة، إن اللجنة الطبية تضم كفاءات عالية المستوى لضمان تنفيذ واخراج البطولة بشكل يليق بمصر.

وشدد على أن الدولة المصرية تدعم وتوفر كافة الإمكانيات لنجاح تنظيم البطولة على أرض مصر، لافتا إلى وجود 8 مستشفيات كبرى توفر خدمة طبية للوفود واللاعبين، منوها إلى أنه سيتم تكرار مسحة الكشف عن كورونا قبل اللعب ب48 ساعة .

وأوضح د. حازم خميس أنه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاخترازية وخاصة الكمامة وسيحظر دخول بدون اتخاذ الاجراءات كاملة منعا لاى عدوى لافتا الي أن المتخب القومى انهي كل الفحوص الطبية المتعلقة بخوض البطولة بما فيها مسحة كورونا .

وأضاف رئيس قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان د.علاء عيد، وضع خطط طبية على أعلى كفاءة تضم قطاع الوقائي والإسعاف والطب العلاجي والرعاية الحرجة، مشيرا إلى أنه سيتم مناظرة جميع الفرق القادمة من الخارج وكذلك الوفود للتأكد من سلامتهم وخلوهم من أي عدوى، كما سيتم توفير تحليل pcr للكشف عن كورونا مع تسجيل جميع القادمين من الخارج على قاعدة بيانات القادمين من الخارج ليتم متابعة الوفود والفرق حتى مغادرتهم للبلاد .

وأوضح د.علاء عيد أنه تم وضع خطط لتأمين الفنادق وتأمين الغذاء والماء من خلال تطبيق أعلى مواصفات في المطابخ وصالات تناول طعام، مضيفا أنه سيتم سحب عينات من مصادر الماء والغذاء للتحليل ليس فقط في الفنادق، ولكن في المناطق المحيطة بالفنادق، كما سيتم مكافحة ناقلات الأمراض المعدية في الملاعب والفنادق داخلها وخارجها مع الحفاظ على تطبيق الإجراءات الاحترازية كالحفاظ على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة والاستمرار في الحفاظ على النظافة الشخصية .

ومن جانبه، قال رئيس اللجنة الطبية لاتحاد كرة اليد د.محمود العدل، أن البطولة سيشارك بها 32 فريق من جميع دول العالم، والجميع يعملون على نجاح البطولة بما يليق باسم مصر، لافتا إلى أن مستشفى وادي النيل مجهزة بأعلى تجهيزات طبية وتوفر كل الفحوص الطبية والمعملية في كل التخصصات، بالإضافة إلى الكشف عن القلب الرياضي، وهو أهم كشف صحي للرياضيين.

وتابع رئيس اللجنة الطبية لاتحاد كرة اليد، أن كافة الخدمات الطبية ستتوفر بأعلى مستوى، وسيتوفر في كل ملعب 4 عيادات طبية وسيتم توزيع بروشورات طبية ب3 لغات على اللاعبين والوفود، كما سيتم توفير نقاط طبية في مدرجات الجمهور وسيتم تزويد كل ملعب ب8 سيارات إسعاف، وخارج الملاعب 20 مستشفى، علاوة على الاهتمام بمكافحة المنشطات والكشف عنها .

وقال رئيس هيئة الإسعاف د.محمد جاد، إن هناك تغطية إسعافية كاملة في الملاعب والفنادق، وسيتم تفعيل خط ساخن للتواصل مع الوفود واللاعبين للتواصل مع غرفة عمليات الإسعاف، ومن المقرر أن يكون ناطقا ب5 لغات لتسهيل توفير الخدمات مع الجنسيات المختلفة، كما تم وضع خطة إخلاء على المستشفيات الكبرى مع توفير فريق إنقاذ داخل الملاعب مجهزة بشنط طبية بها كافة المستلزمات والأدوية.

ولفت إلى أنه سيتم تجهيز 3 عيادات داخل الملاعب للتعطية الطبية، كما سيتم توفير من 8 عربات داخل الملاعب و20 سيارة خارج الملاعب تخدم المنطقة الموجود بها الملاعب .

وقال مدير مركز القلب الرياضي بمستشفي وادي النيل د.أحمد أشرف، أن المركز وفر كل الفحوص للفريق القومي ولديه كافة الامكانات الطبية لفحص القلب الرياضى لكل الفرق الرياضية في القارة السمراء مضيفا ان المركز مستعد لتوفير الخدمة للفرق الرياضية بشكل مستمر .

حضر المؤتمر وئيس اللجنة الطبية ومدير عام مستشفى وادي النيل د.حازم خميس، ورئيس المعامل المركزية د.نانسي الجندي، ورئيس هيئة الإسعاف د.محمد جاد، ورئيس الإدارة المركزية للطب العلاجي د.مصطفى غنيمة، ورئيس اتحاد كرة اليد المهندس هشام نصر، وأمين صندوق اتحاد اليد الكابتن مؤمن صفا، وعضو مجلس إدارة اتحاد اليد محمود العدل.

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا