بسبب «كورونا».. كساد الاقتصاد الإسباني بنسبة 18.5%

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

قال المعهد الوطني للإحصاء في إسبانيا إن إجمالي الناتج الداخلي للبلاد تراجع بنسبة 18.5% في الفصل الثاني من عام 2020، بسبب وباء فيروس كورونا، وفقًا لمعطيات نشرها المعهد، ونقلها عنه موقع "العربية".

ونقلًا عن "العربية"، فقد دخل الاقتصاد الإسباني حالة من الركود بعدما كان إجمالي الناتج الداخلي الذي تدهور بنسبة 5,2% في الربع الأول من العام الحالي.

وأثر فيروس كورونا بصورةٍ كبيرةٍ للغاية على إسبانيا، وسجلت البلاد إلى حد الآن 352 ألفًا و847 حالة إصابة بفيروس كورونا، من بينها 28 ألفًا و499 حالة وفاة بمرض "كوفيد-19"، بنسبة وفيات بلغت 8% تقريبًا.

وعاد فيروس كورونا للنشاط مجددًا في إسبانيا بعد خموله لفترةٍ، وسجلت البلاد يوم أمس أكبر حصيلة إصابات يومية بالفيروس وبلغت 2953 حالة إصابة جديدة.

وإسبانيا هي أكثر بلدان الاتحاد الأوروبي وباءً بفيروس كورونا، وهي في المرتبة التاسعة عالميًا في قائمة أكثر بلدان العالم وباءً بفيروس كورونا.

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا