سفير مصر بالكويت: الانتهاء من جميع الاستعدادات الخاصة بانتخابات مجلس الشيوخ

سفير مصر لدى الكويت طارق القوني
سفير مصر لدى الكويت طارق القوني




أعلن سفير مصر لدى الكويت طارق القوني، انتهاء السفارة من جميع الاستعدادات الخاصة بانتخابات مجلس الشيوخ، والتي سيتم إجراؤها للمصريين في الخارج خلال يومي 9 و10 أغسطس الجاري للجولة الأولى، ويومي 6 و7 سبتمبر المقبل في حالة الإعادة.


ودعا القوني - في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط بالكويت اليوم الخميس - جميع المصريين المقيمين في الكويت للمشاركة، موضحاً أنه لكل مصري مقيم بالخارج الحق بالإدلاء بصوته، متى كان اسمه مقيدا بقاعدة بيانات الناخبين، ويحمل بطاقة رقم قومي، أو جواز سفر ساري الصلاحية، متضمنا الرقم القومي.


وفيما يتعلق بطريقة التصويت، أوضح أنه بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، سيكون الأدلاء بالأصوات في انتخابات مجلس الشيوخ، وفقا لما أعلنته الهيئة الوطنية للانتخابات، من خلال البريد المستعجل لكل ناخب على حده؛ وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس، ومنعا للاختلاط خلال عملية التصويت.


وأضاف القوني أنه سيتم استقبال أوراق الاقتراع بلجنة الانتخاب بالسفارة على العنوان التالي،: منطقة الصديق، قطعة 7، شارع 702، فيلا رقم 100، مؤكدا ضرورة أن تصل في موعد أقصاه نهاية يوم الأربعاء الموافق 12 أغسطس الجاري للجولة الأولى، ويوم الأربعاء الموافق 9 سبتمبر المقبل لجولة الإعادة؛ وذلك لإتاحة فرصة أطول لتلقي البريد.


وتابع أنه عقب وصول المظاريف إلى السفارة عبر البريد المستعجل، سيتم تعقيمها في البداية، ثم تسجيلها في الكشوف المخصصة لذلك، ومراجعة الختم الموجود على المظروف؛ للتأكد من أن التاريخ المثبت به هو 9 أو 10 أغسطس، لافتا إلى أن عملية فرز الأصوات ستكون في نهاية اليوم الرابع، وستتم لكل صندوق على حدة، بعد تقسيم بطاقات الاقتراع إلى فردى وقوائم، ثم استيفاء المحاضر وإرسال أوراق الاقتراع إلى وزارة الخارجية.


وأكد القوني أهمية قيام الناخبين بإرسال مظاريف الاقتراع بالبريد يومي 9 و10 أغسطس الجاري وليس بعدها، وكذا استيفاء مستندات الاقتراع المطلوبة بالطريقة التي وضحتها الهيئة الوطنية للانتخابات؛ وذلك تفاديا لبطلان الأصوات أو استبعادها.


وأعرب سفير مصر لدى الكويت، عن خالص شكره لأبناء الجالية المصرية بالكويت، على مشاركتهم الإيجابية في جميع الاستحقاقات الانتخابية السابقة، وانخراطهم في الدفاع عن قضايا الوطن وهمومه، انطلاقا من حسهم الوطني المتميز، الذي جسده تبوء تلك الجالية للمرتبة الأولى، كأعلى الجاليات تصويتاً في جميع الاستحقاقات الانتخابية التي عقدت خارج مصر، سواء في الانتخابات الرئاسية لانتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية ثانية في مارس 2018، أو الاستفتاء على التعديلات الدستورية في أبريل 2019.

 

 

 

 

 


 

 

 

 

 

ترشيحاتنا